علاج اضطرابات الهرمونات عند النساء بالأعشاب

علاج اضطرابات الهرمونات عند النساء بالأعشاب إن النساء تمر بمراحل مختلفة من حياتها وكل مرحلة من مراحلها العمرية يحدث لها تغيرات هرمونية وهذا التغير يكون لأسباب متمثلة في ما تتناوله في هذه الفترة ففي فترة البلوغ يصبح هناك تغيرات نتيجة للتطورات الجديدة التي تحدث لها ولكن في سن التقدم في العمر تحدث هذه التغيرات نتيجة  السن أو تناول حبوب منع الحمل كل هذا يؤثر على الهرمونات كثيرًا.

أسباب تؤدي إلى اضطرابات الهرمونات عند النساء

  1. إن الحالة النفسية من أهم الأشياء التي تؤثر على الهرمونات فالتوتر والقلق يؤثران كثيرًا على الهرمونات.
  2. حبوب منع الحمل تؤثر بشكل كبير على التغير في الهرمونات فكل الأنواع لها نفس التأثير على المرأة.
  3. إهمال تناول الأكل الصحي والاعتماد على الأغذية المعلبة والغير صحية المليئة بالدهون المشبعة، التي تؤثر بدورها على الهرمونات فضرر الدهون كبير جدًا خاصة على الوزن.
  4. قيام المرأة بالتدخين الذي يسبب أمراض كثيرة من ضمنها اضطرابات عديدة في الهرمونات.
  5. تقدم المرأة في السن فكل مرحلة تتسبب في تغير في الهرمونات وبالأخص الوصول لسن اليأس فنجد أن هناك تغيرات هرمونية عديدة بسبب ذلك.
اقراء ايضاً

أعراض تظهر على المرأة عند تعرضها لتغيرات هرموني

  1.  شعور المرأة بالتعب الشديد في جميع أجزاء الجسم، فيصبح جسمها بأكمله في حالة إعياء شديدة.
  2. الشعور بالاكتئاب لأنه يؤثر كثيرًا على الحالة النفسية ويؤثر عليها فنجدها حزينة جدًا دون سبب واضح وترغب في البكاء دون سبب.
  3. تجد المرأة صعوبة بالغة في النوم ممل يسبب لها ارق شديد.
  4. يحدث للمرأة اضطرابات واضحة في الدورة الشهرية.
  5.   سقوط الشعر بشكل كبير أثناء التسريح وأثناء الاستحمام فيمكن أن يتساقط بكميات كبيرة جدًا تؤدي إلى الخوف من الصلع مما يبعث القلق داخل المرأة.
  6.  تشعر المرأة بحرارة داخلية دون أن تكون حرارتها عالية فهذا الشعور يكون داخلي، حتى وان كان في الشتاء.
  7.   يحدث اضطرابات في الشهية فلا تظل كما هي إما أن يكون هناك شهيه كبيرة وإما تفقد المرأة شهيتها، وان كانت الشهية كبيرة فإنها تتناول الطعام بشراهة كبيرة.

بعض الاعراض الأخرى

  1.  زيادة النمو للشعر بطريقة ملحوظة وفي أماكن ملحوظة في الوجه.
  2.  حدوث تكيس على المبايض.
  3. عدم انتظام الدورة الشهرية كالمعتاد.
  4. ظهور حب الشباب على الوجه بأكمله مع وجود عرق زائد بطريقة غير محببة.
  5. الشعور بالتعب في المفاصل والعظام مع شعور بالكسل.
  6. حدوث جلطات مفاجئة.

كيف نعالج اضطراب الهرمونات عن طريق الأعشاب؟

  • المرمرية من أفضل الأعشاب التي يمكن الوثوق بها لانتظام هرمونات المرأة لذلك عليها عدم إهمال تناولها والاهتمام بذلك.
  • تناول عشبه الأقحوان هذه العشبة لها قدرة كبيرة على انتظام الهرمونات لدى المرأة فعند تناولها تؤدى غرضها على الفور.
  • هناك أعشاب أخرى تنظم الدورة الدموية والدورة الشهرية تعرف بكف مريم حيث ان لها فوائد عديدة على الهرمونات الغير منتظمة.
  • البردقوش فهو مفيد جدًا  لتنظيم الهرمونات فيمكن تناوله في أي وقت.  هناك وصفات يمكن الاعتماد عليها للحفاظ على هرمونات الأنوثة  مثل الزنجبيل مع القرفة ويضاف إليها القرنفل مع الخردل ويمكن تحليتهم بالعسل الصافي ونقوم بشرب كوب منه يوميًا سنجد انه قام بتنظيم هرمونات الأنوثة. علينا بتناول التوت فهو أيضا له فوائد هائلة للهرمونات.

أطعمه ووصفات عشبية لاضطراب الهرمونات:

  • نقوم بوضع البردقوش والمرمرية معًا ونقعهم لمدة نصف ساعة على الأقل، ثم بعد ذلك نتناول منهم كوب يوميًا ويمكن أن نحليهم بالعسل لان به العديد من الفوائد الصحية التي تساعد الجسم على الاعتدال في كل شيء.
  • تناول البرتقال والليمون مفيد جدًا مع أي مشكله من مشاكل الهرمونات أيضا التوت الذي له مذاق رائع فجميع الفواكه التي بها ألياف تساعد الهرمونات على الانتظام بشكل جيد.
  • لا يمكن أن نتجاهل الخضراوات التي تقوم بعمل توازن للهرمونات مثل القرنبيط والملفوف.
  • زيت السمك الذي له فوائد كبيرة في هذه الفترة ويتواجد منه كبسولات أيضا تناول الجوز واللوز مهمين جدًا فقد اشتهرت المكسرات بقدرتها الهائلة على انتظام الهرمونات، إلى جانب الطعم الحلو الذي لا نستطيع التخلي عنه.
  • تناول التونة والسردين فيوجد بهم اوميجا 3 المهمة للهرمونات بشكل هائل وتعمل على توازن ملحوظ في الهرمونات لذلك لا يجب إهمال تناولها والإشارة الى فوائدها الصحية الهائلة التي تخص الجسم بأكمله وليس الهرمونات فقط.

هل يمكن أن تحمي المرأة نفسها من الاضطرابات؟

  • إن ممارسة الرياضة مفيدة جدًا للجسم لذلك علينا بعدم إهمالها ابدآ فهي مناسبة لتنظيم الهرمونات، فالرياضة تغذى الجسم والعقل وتقوي العضلات وتنظم الهرمونات فلا يمكن حصر فوائدها لذلك يجب عليك الاستفادة منها يوميًا ويجب أن تركضي بشكل منتظم حتى تنشط الدورة الدموية وتفيد الجسم جيدًا.
  • إتباع أنظمة غذائية سليمة فيجب إتباع نظام صحي ملئ بالأطعمة الطازجة والبعيدة عن المعلبة التي تحتوي على العديد من الدهون، فكل سيدة تتساهل في أن تقوم بشراء أطعمة جاهزة دون إتباع نظام صحي سيصبح لديها وزن زائد مما يؤدي إلى تغير الهرمونات على الفور ليس بسبب الوزن الزائد فقط ولكن هذه الأطعمة ليست صحية تمامًا، فلا يوجد أفضل من الأطعمة التي تقوم المرأة بتحضيرها في بيتها بطريقه صحية وسليمة.
  • يجب على المرأة الابتعاد عن التدخين وعن أنواع المنبهات مثل الشاي والقهوة لان ذلك يسبب مشاكل عديدة للهرمونات، فجميع المنبهات تضر بالجسم لذلك لابد من استبدالها بمشروبات مفيدة وصحية كاللبن والبردقوش والعسل وجميع الخضراوات التي لها فوائد عظيمة لاحتوائها على كميات كبيرة من الفيتامينات التي تفيد الجسم بأكمله.
  • إن المرأة يمكنها أن تسيطر على اضطرابات الهرمونات عن طريق إتباع الوسائل السابقة والتي تعتبر من أهمها الابتعاد عن التوتر والقلق فالحالة النفسية لها أهمية بالغة لا يمكن تجاهلها لذلك فيجب عليها عند مواجهة أي مشكلة أن تحاول حلها دون الضغط على نفسيتها كثيرًا لأن ذلك سيؤثر على كل أعضائها وليس خلل الهرمونات فقط فتصبح فاقدة لقواها تمامًا دون الرغبة في عمل أي شيء فان تحسنت الحالة النفسية تحسن مستوى الهرمونات وستشعر بالفرق بعد ذلك عندما تجد أن الأسباب اختفت تمامًا.
  • البحث عن وسائل منع حمل أخرى غير الحبوب لأنها تسبب العديد من المشاكل التي أصبحت جميع النساء على علم بها فهي تغير في هرمون الأنوثة.

هل يمكن إهمال هذا الاضطراب؟

  • إن اضطرابات الهرمونات عند النساء أمر ليس بالسهل، لذلك إذا حاولنا تجاهل هذا الاضطراب فستعيش المرأة في تعب دائم ونفسيه متغيرة تمامًا، فهذا شعور دائم وليس له وقت قصير وينتهي وان لم نعالج الأمر لن تعود المرأة كما كانت بل ستصبح أسوأ، لان تعبها سيزيد وان الهرمونات تؤثر تأثيرًا شديدًا على الجسم بأكمله لذلك لن تقوم بأي أعمال لها ولن تباشر بيتها ولكن إن اتبعت الوسائل المناسبة للتخلص من مشكله الهرمونات سنجدها تتحسن شيئًا فشيئًا وستختفي جميع الحبوب التي ملأت جميع وجهها وسوف يختفي كل التعب الذي تشعر به، وسيختفي اللام البطن بأكملها ولن يكون هناك جلطات متكونة في الجسم، ستشعر المرأة بتغير في جسمها بأكمله ولكن للأفضل.
  • عند حدوث اضطرابات الهرمونات عند النساء فيجب التعامل بحرص، لان المرأة تشعر بالتوتر والغضب عند التقدم في العمر ولكن عليها أن تعلم بأن جميع النساء يمرون بهذه المرحلة وأنها إن اتبعت نظام غذائي سليم لن تشعر بالتقدم في العمر بل ستصبح أفضل في صحتها عن طريق الرعاية والاهتمام بأكل صحي وصحة جيدة، فالمهم العمر الصحي فان كانت بصحة جيدة سيكون وجهها مشرق دائمًا ولن تشعر بالتعب والإرهاق فربما يكون هناك فتيات اصغر سننًا ولكن ليس بصحتها لذلك عليها أن تنظر لصحتها ليس لعمرها، فان وازنت بينهم ستستمتع بحياتها كما يجب دون ملل أو تعب أو نفسيه سيئة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More