طريقة تهدئة الأعصاب

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)

طريقة تهدئة الأعصاب مع كثرة ضغوط الحياة وما يقع على عاتقنا من مسؤوليات كبيرة يحدث لدينا شعور  بالتوتر والضغط العصبي والكبت النفسي، الذي قد يؤدى إلى الانفجار في النهاية  لذلك لابد من مقاومة هذا الشعور ومحاولة تهدئة النفس بشتى الطرق.

 أعراض التوتر العصبي

هناك عدة أعراض تدل على الإصابة بالتوتر العصبي وهى كالأتي :

الخوف والقلق الحاد

  • حيث يصاب الإنسان بحالة من الرعب والقلق الشديد والخوف والفزع، يصاحبه سرعة في التنفس وزيادة ضربات القلب وجفاف الحلق فيعر المريض نوبة من الصراخ والبكاء.

فقدان الشهية وفقدان الوزن

  • عند الإصابة بالتوتر يفقد الإنسان الرغبة في تناول الطعام غالبا مما يسبب له فقدان الوزن ومشاكل صحية،ولكن هناك بعض الأشخاص عند الشعور بالتوتر والقلق يصابوا بالشره للطعام .

إعياء القلق

  • عندما يتعرض الإنسان بحالة من القلق و الرعب الشديد لفترة طويلة يؤدي ذلك إلى قلة النوم فيسبب الأرق والإجهاد مما قد يسبب الإصابة بالقلق  المزمن ويمكن أن تحدث إصابات جسدية بسبب ذلك .

فقدان التركيز والنسيان

  • يحدث للإنسان عند الإصابة بالتوتر العصبي حالة من فقدان التركيز ونسيان أشياء بسيطة، أو مواقف مر بها أو حوار قام به مع أحدهم.

الرعب الشديد

  • حيث يصاب الإنسان بحالة من السكون وعدم القدرة على التحرك، فيحدث تعرق شديد وتقلصات عضلية وارتجاف كامل في الجسم .

الشعور بالصداع المتكرر والأرق

  • يصاحب التوتر النفسي الشعور بصداع متكرر في الرأس يسبب الأرق وضغط على العين.

  طرق تهدئة الأعصاب

هناك عدة طرق ينصح الأطباء بالتدريب عليها والقيام بها للمساعدة عند فقد الأعصاب في أي موقف طارئ  وهى كالتالي:

التنفس العميق

  • ينصح أطباء علم النفس أنه عند التعرض للقلق والتوتر بالقيام باستنشاق الهواء بعمق ثم إخراج الزفير ببطء

الاسترخاء التقدمي :

  • الضغط على عضلة الجسم ركيزيت على سبيل المثال استخدام  كرة مطاطية للضغط عليها باليد عدة مرات براحة تساعد على انخفاض التوتر بشكل تدريجي.

الأعشاب

  • هناك الكثير من الأعشاب ذات التأثير الرائع لتهدئة الأعصاب مثل أعشاب الميليسيا وأعشاب البابونج التي تحسن المزاج.

التدليك والاسترخاء

  • حيث تساعد عملية الاسترخاء بشكل كبير على تخفيف الضغط وتهدئة الأعصاب، وكذلك أثر التدليك وخاصة في أماكن معينة من الجسم مثل وراء الأذن وفرك القدمين وتدليك الرقبة على تهدئة الأعصاب.

•» العد العكسي

  • بمعنى العد حتى رقم 10 ثم القيام بالعد مرة أخرى بالعكسي فساعد على التخلص من العصبية والتوتروغالبا ما تنفع هذه الطريقة في التخلص من حالات التوتر أثناء مقابلات العمل

الروائح العطرة

  • ينصح أطباء علم النفس باستخدام الروائح المعطرة لان لديها قدرة على التخلص من الضغوط العصبية وتحسين الشعور مثل رائحة الخزامي  وكذلك يمكن استخدام الزيوت العطرية في الاستحمام  أو وضعها  على الملابس للمحافظة على الهدوء أثناء النهار.

رياضة التأمل واليوجا

  • تمارين التأمل رياضة فكرية تساعد في تحصيل التوازن اللازم للجسم، والمرونة التي تساعد في الاسترخاء  وإعطاء الجسم قدرا من الطاقة الإيجابية للجسم، ومجرد قضاء خمس دقائق في صمت يقلل من التوتر.

أحلام اليقظة

  • يطلق عليها التصور الخلاق وهو تخيل بعض الأشياء التي تجعل الإنسان سعيد أو محاولة تذكر مواقف وذكريات سعيدة

 الراحة الليلية

  • ينصح الأطباء بضرورة أخذ القسط الكافي من النوم ويمكن تناول كوب من أعشاب البابونج، أو التدليك قبل الذهاب إلى النوم حيث  يساعد ذلك  في الحصول على الهدوء اللازم للنوم

المياه الباردة

  • ينصح الأطباء عند الشعور بالتوتر بغسل المعصمين حيث توجد الشرايين الرئيسية تحت الجلد مما يبرد الأعصاب ويوفر الراحة والهدوء للجسم

حركات لتقليل التوتر

هناك عدة حركات يمكن القيام بها عند بداية الشعور بالتوتر تخفف من حدته ومنها

– تمشيط الشعر / غسيل الإطباق /حياكة الملابس

فهذه الحركات التي يتم فيها تحريك أجزاء الجسم بشكل متكرر تساعد في الاسترخاء والحصول على الراحة.

-الوقوف في النافذة

  • ينصح الأطباء عند الشعور بالتوتر بالوقوف في النافذة واستنشاق الهواء الطبيعي لمدة ثلاث دقائق ويمكن أيضا التوجه للحدائق حيث تحسن من الصحة النفسية للجسم.

– الضحك

  • فهو يزيل الهم ويزيد ضخ الدم فيمكن الاجتماع مع الأصدقاء المقربين والضحك والثرثرة معهم أو مشاهدة فيلم كوميدي يساعد على الضحك وإخراج الطاقة السلبية من الجسم.

– الماء الدافئ

  • ينصح الأطباء بالاسترخاء في الماء الدافئ لمدة نصف ساعة مع الحرص على عدم الحركة هو أمر جيد لإرخاء أعصاب الإنسان والحصول على الراحة التامة .

-التغذية الصحية

  • تناولت الدراسات فاعلية الأغذية الصحية وخاصة التمر والخضروات الطازجة والفواكه بتحسين وظائف الجسم بشكل عام، والأهمية الكبرى للتمر حيث يحتوى على أملاح قلوية تخلص الدم من أي حموضة لان الحموضة من أسباب زيادة القلق وكذلك يحتوى على فيتامين أ، وفيتامين ب المركب مما يساعد على هدوء الأعصاب .

مشروبات ومأكولات تهدىء الأعصاب

يتحدث الأطباء أنه من أهم  طرق التخلص من التوتر بعض المشروبات والمأكولات فالتغذية الصحية وسيلة أساسية من وسائل مقامة التوتر  مثل

1- الشاي الأخضر

حيث  يحتوى  على مركب الليثيانين الذي يعد من أفضل طرق التخلص من التوتر .

2- الشيكولاتة

  • الشيكولاتة تساعد على التخلص من التوتر، و خصوصاً الشيكولاتة الغامقة

3- العسل

  • تناول السكريات من أفضل طرق التخلص من التوتر و الضغوط النفسية، لذلك تناول معلقة كبيرة من العسل يحارب الاكتئاب و القلق.

– المانجو

  • حيث يحتوى خفض نسبة التوتر لاحتوائه على مركب لينالول >

مضغ العلكة

اللبان وسيلة سهلة تحد من الإجهاد ويخفض مستوى الكورتيزون في الجسم

المقرمشات

تساعد المقرمشات بشكل كبير على التخلص من التوتر والاكتئاب.

الحمضيات

  • تحتوى الحمضيات على فوائد عديدة تناول أمنها أن فيتامين ج يمكنه أن يخفف من التوتر بطريقة كبيرة، كذلك الرائحة المعطرة الحمضيات تساعد بشكل ايجابي في تهدئة الأعصاب .

وسائل مساعدة لتهدئة الأعصاب

هناك بعض الطرق الإضافية التي تساعد على تقليل حدة التوتر وتكسب الجسم الشعور بالراحة النفسية مثل:

• قراءة القرآن

  • صاحب القرآن دائما ما يكون شخص هادئ، حيث تساعده آيات القرآن على تقبل المحن والمشاكل وتوابعها بهدوء والتعامل مع هذه المشكلات بطريقة أفضل.

• القراءة

  • القراءة بوجه عام تكسب الإنسان الهدوء والتروي في التعامل مع مصاعب الحياة والقدرة على التفكير السليم.

• الاستماع إلى الموسيقى

  • طريقة تهدئة الأعصاب أشار بعض الأطباء أنه يمكن سماع الموسيقى لمحاولة تهدئة الأعصاب، فالإيقاع الداخلة للجسم يتفاعل مع الإيقاع الخارجي لنغمات الموسيقى.

• الرقص

  • طريقة تهدئة الأعصاب يمكن الرقص لبضع دقائق كمحاولة لإخراج الطاقة السلبية من الجسم حيث يزيد الرقص من الحماس والحيوية ويقلل من حدة التوتر.
  • التوتر العصبي يؤدى إلى الغضب وهو تصرف لا إرادي يفقد الإنسان اعتداله ويرفع ضغط الدم وفى حالة الغضب الشديد، يقوم الجسم بإفراز حمض الأدرينالين فيمد الجسم بالقوة الشديدة والحركة السريعة التي قد لا يمتلكها الإنسان وقت الهدوء.
  • مما قد يسبب مشاكل كبيرة في التعامل مع المحيطين به فعند سيطرة الغضب عليه قد يؤذى أحدهم أو يؤذى نفسه دون أن يشعر.
  • الغضب قد يؤدى بالإنسان إلى التهلكة وفقدان كل عزيز وغالي لذلك قال رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ( ليس الشديد بالصرعة،إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب ).

 





حول كاتب الخبر

laila gibreel

طريقة تهدئة الأعصاب

ضع هنا تعليق