أسباب حرقان البول

0 23

أسباب حرقان البول حرقان البول هو شعور بألم شديد أثناء  القيام بعملية التبول ، ويعرف بإسم ( عسر التبول) أو ( التبول المؤلم )، وعادة يصاحبه ألم في المثانة أو الحالب عند الرجال أو الشعور بحكة داخلية عند النساء أو تغيير فى لون البول، وهو شعور يعانى الكثير من الناس منه ، وإن كان أكثر شيوعا فى النساء عن الرجال ويزداد شيوعا عند تقدم العمر .

أعراض حرقان البول

توجد مجموعة من الأعراض التى تدل على وجود إصابة بمرض حرقان البول منها ما يلى :

  1.  الإصابة بالحمى المفاجئة بدون سبب.
  2.  الشعور برغبة شديدة للتبول مع عدم وجود أى بول أو وجود كمية قليلة جداً.
  3.  وجود رائحة كريهة للبول .
  4.  وجود دم فى البول أثناء التبول.
  5.  الشعور بآلام شديدة فى البطن أو الظهر أو الخصر.
  6.  الشعور بالرغبة فى الحكة بشكل مستمر .
  7.  ظهور إفرازات كريهة الرائحة.
  8.  ظهور إنتفاخ فى الأعضاء التناسلية.
  9.  وجود ألم أثناء عملية التبرز أو عملية القذف عند الرجال.

أسباب حرقان البول

هناك مجموعة من الأسباب التى تؤدى إلى الشعور بحرقان البول وأكثرها شيوعا عدوى الجهاز البولي عند النساء وإلتهاب البروستاتا عند الرجال وهناك مجموعة أسباب أخرى مثل ما يلى :

  1.  الإصابة بقرح المثانة البولية.
  2.  وجود حصوات فى الكلى أو المثانة أو الحالب والتى تتسبب فى حدوث جروح داخل المسالك البولية مما تؤدى إلى ظهور الدم أثناء التبول.
  3.  إصابة النساء بالتهابات مهبلية بسبب وجود بعض أنواع البكتريا والفطريات التى تؤدى إلى الإصابة بالتهابات فى الجهاز التناسلي.
  4.  حصر البول اللاإرادي حيث تترسب الأملاح والبكتيريا داخل المثانة نتيجة تأخير التبول لفترات طويلة .
  5.  الإصابة بداء السكري.
  6.  انخفاض كمية السوائل الموجودة في الجسم فيؤدي إلى تركز الأملاح في البول بسبب قلة شرب الماء .
  7.  تناول بعض العقاقير الطبية التى لها آثار جانبية على المثانة مثل أدوية علاج السرطان.
  8.  الإصابة بمرض السيلان.
  9.  تقطع البول نتيجة الإصابة بالتهاب البروستاتا عند الرجال والذى يؤدى إلى زيادة عدد مرات عملية التبول.
  10.  إدمان ممارسة العادة السرية فيؤدى إلى الإصابة بالتهابات في الجهاز البولي واحتقانه.
  11.  تهيج الاحليل نتيجة النشاط الجنسى .
  12.  الخضوع لأى تدخل طبى فى الجهاز البولي فيؤدى استخدام بعض أدوات الكشف الطبي الى حدوث التهابات والشعور بحرقان البول .
  13.  بعض أنواع من أدوات العنايه الشخصية من الصابون أو المعطرات تسبب تهيج للمهبل.
  14.  ممارسة بعض أنواع الأنشطة مثل ركوب الدراجات وركوب الخيل.
  15.  وجود ورم في الجهاز البولي

تشخيص حرقان البول

يعانى الكثير من الناس من الشعور بحرقان البول فترة بسيطة وبشكل خاص فى بداية عملية التبول ويكون نتيجة وجود تهيج خفيف في مجرى البول ولا تحتاج هذه الحالة إلى أى علاج وتزول مع الوقت أما إذا استمر الشعور بحرقان البول بشكل متكرر ولفترة طويلة، أو إذا كان الألم شديدًا يجب اللجوء إلى الطبيب المختص، ويسأل الطبيب عن تاريخ المريض الصحي والأعراض التي يعاني منها ومدى تكرار هذه الأعراض ثم يقوم بإجراء الفحص السريري للمريض وفى أحيان كثيرة يقوم بإجراء فحوصات من أجل التشخيص الصحيح ومن هذه الفحوصات ما يلى :

 تحليل البول

  • حيث يتم أخذ عينة من بول المريض وفحصها للكشف عن وجود الدم أو البكتيريا في البول.

 تحليل الدم

  • حيث يتم أخذ عينة من دم المريض وتحليلها للكشف عن وجود العدوى

 تصوير المثانة

  • ويتم ايضا تصوير الحالبين والكلى باستخدام المنظار .

 التصوير بالموجات فوق الصوتية

  • وذلك للحصول على صورة للجسم من الداخل مما يساعد على الكشف عن وجود أى مشاكل صحية تقف وراء الإصابة بمرض حرقان البول.
  •  فحص معدل السكر في الدم.
  •  القيام بفحص الجهاز التناسلي.

طرق علاج حرقان البول

هناك طرق مختلفة لعلاج حرقان البول منها :

 علاج طبى لحرقان البول

حيث تكون تحت إشراف الطبيب المعالج وهى :

  1.  أدوية مضادات حيوية للمساعدة على التخلص من الفطريات والبكتريا الموجودة داخل الجهاز التناسلي.
  2.  كريمات موضعية للتخفيف من حدة التهيج التى تسببها الالتهابات.
  3.  ضبط معدل السكر في الدم عن طريق الانتظام فى تناول أدوية السكر وقياس معدل باستمرار.
  4.  استخدام المطهرات الطبية لتعقيم الجهاز التناسلي.
  5.   تفتيت الحصوات الموجودة بالجسم عن طريق الليزر أو استخدام الأدوية أو بالتدخل الجراحي.

 علاج طبيعى لحرقان البول

هناك مجموعة من الوصفات الطبيعية التى تساعد على التخلص من حرقان البول ومنها :

الماء

  • المحافظة على تناول القدر الكافي اللازم للجسم من الماء حوالى ثمانية أكواب فى اليوم.

 العسل وحبة البركة

  • يمزج كيلو من عسل النحل الطبيعي مع ربع كيلو من حبة البركة ويتم تناول ملعقتان صغيرتان بعد كل وجبة يتم تناولها.

 الشعير

  • حيث يتم غلى حبوب الشعير فى مقدار كافى من الماء ومن الممكن إضافة فصين من الثوم إليه ويتم شربه عدة مرات فى اليوم .

 بذور الحلبة

  • يتم غلى بذور الحلبة وشربها ويمكن إضافة ملعقة صغيرة من عسل النحل للتحلية.

 عصير القصب

  • يتم شرب ثلاثة أو أربعة أكواب من عصير القصب.

 خليط الأعشاب المغلية

  • يتم غلى أعواد من البقدونس مع أعواد من الكرفس فى الماء وتصفيتها وشرب ثلاثة أو أربعة أكواب بشكل يومى .

طرق الوقاية من حرقان البول

هناك مجموعة من النصائح التي تساعد على التخلص من الشعور بحرقان البول وهى :

  •  الحرص على شرب كميات كبيرة من السوائل والماء للتخلص من الترسبات والأملاح مما يساعد على التخلص من الالتهابات.
  •  ضرورة التبول الفورى عند الشعور بامتلاء المثانة
  •  الحرص على تناول مدرات البول الطبيعية مثل مغلى اليانسون ومغلي الزنجبيل ومغلي البابونج
  •  ضرورة المحافظة على نظافة وجفاف العضو التناسلي لدى النساء مما يقلل الإحساس بالتهيج فى هذه المنطقة والذى يؤدى إلى الإصابة بحرقان البول.
  •   ضرورة الحرص على تغيير الفوط الصحية الخاصة بالدورة الشهرية لدى النساء باستمرار وتجنب استخدام حمامات الفقاعات والصابون المعطر الذى يؤدى إلى تهيج المنطقة التناسلية.

عوامل تساعد على الإصابة بحرقان البول

توجد مجموعة من العوامل التي تزيد من إحتمالية  الإصابة بحرقان البول ومنها ما يلى :

 التقدم فى العمر

  • مع التقدم فى العمر تبدأ عضلات المثانة بفقدان قوتها مما يؤدى إلى الإصابة بحرقان البول  وقد يؤدى إلى الإصابة بجفاف الجسم نتيجة عدم شرب الكميات الكافية من السوائل.

 حصر البول

  • حيث أن حبس البول في المثانة لفترة طويلة من الزمن يؤدى إلى الإصابة لحرقان البول وتجمع الترسبات والأملاح في الجهاز البولي

  تناول الكافيين

  • حيث ان إدمان المشروبات  التي تحتوي على مادة الكافيين يساعد على الإصابة بحرقان البول
  •  تناول الحمضيات أو الكحوليات أو المشروبات الغازية يؤدى إلى الإصابة بحرقان البول.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق