التخطي إلى المحتوى

نقلت وكالة غزة الأن عبر موقعها الإلكتروني على الإنترنت حول خبر مقتل وسيم يوسف بعد ان تعرض لعملية إغتيال “اطلاق نار” مما ادى إلى وفاته على الفور كما ذكر الموقع.

قالت وكالة الأخبار غزة الآن ان هناك تشابه في الأسماء بعد ان تم نشر مقتل شاب يدعى وسيم يوسف, وهو ما جعل مواقع السوشيال ميديا تقتضيه الأخبار والتغريدات حول وفاة وسيم يوسف مؤشرين إلى الداعية والشيخ المعروف الإماراتي وسيم يوسف.

كان الشاب وسيم يوسف تعرض لإطلاق نار من قبل مجهول يوم الجمعة الماضية وقد فر المجرم هارباً من المكان فيما شرعت الشرطة أعمال البحث والتحقق ولم تتضح بعد خلفية الحادث .

وكان الشاب المصاب وهو من سكان كفر قرع بالداخل الفلسطيني المحتل , تم نقله إلى مركز الشفاء الطبي في البلدة وتم تقديم الإسعافات الاولية ل ومن ثم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج هناك وتم الإعلان عن وفاته فجر السبت متأثراً بجراحه .

وبهذا ينتهي الخبر المفزع الذي تأثر به الكثيرون من محبي الشيخ والداعية الإسلامي وسيم يوسف, وهو ماتم نفيه من قبل العديد من المواقع قبل نشر تفاصيل اخرى حول مقتل الشاب الفلسطيني وسيم يوسف وتشابه الأسماء ونشرها عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

هذا ونشر الداعية وسيم يوسف اليوم بعد التغريدات من خلال حسابة على تويتر وكذلك الإنستقرام وهو ما نفى خبر الوفاة بشكل قاطع والتي تداولها الكثيرون بسبب التغريدة والمنشور الذي يعود إلى الشاب الفلسطيني الذي قُتل.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.