تحري هلال رمضان موعد رمضان 2019 في السعودية 1440

0 123

أعلنت المحكمة العليا في المملكة العربية السعودية إلى تحري هلال رمضان والمطالبة بالتحري ومتابعة الهلال وذلك من خلال المتابعة في بعض المناطق في المملكة العربية السعودية.

الكثيرون حددوا أن موعد شهر رمضان المبارك لهذا العام 2019 سوف يكون يوم الإثنين الموافق 6 مايو 2019, وذلك من خلال تقويم ام القرى وكذلك من خلال حديث بعض الفلكيين كما هو الحال في اليمن, حيث قال الجوبي وهو فلكي يمني ان يوم الأحد هو اليوم المتمم لشهر شعبان ويوم الاثنين هو اليوم الأول من أيام شهر رمضان المبارك للسنة 1440.

وفي المملكة العربية السعودية طالبت المحكمة العليا بالتحري لمتابعة ومشاهدة الهلال وذلك من خلال إعلان المحكمة بالقول :

الحمد لله رب العالمين, والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:

فنظرًا لما تضمنه قرار المحكمة العليا رقم 119 / هـ في 2 / 8 / 1440هـ حسب تقويم أم القرى من أنه لم يشهد أحد برؤية هلال شهر شعبان مساء يوم الجمعة التاسع والعشرين من شهر رجب 1440هـ رغم ترائيه، وقد تضمنت محاضر لجان الترائي أن السحب كانت تغطي معظم أجواء المراصد تلك الليلة؛ وبناءً عليه وعلى ما سبق أن صدر من أوامر وتعليمات، وإتباعًا لهدي رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ فإن المحكمة العليا بالمملكة العربية السعودية ترغب إلى عموم المسلمين في جميع أنحاء المملكة تحري رؤية هلال شهر رمضان المبارك مساء يوم السبت التاسع والعشرين من شهر شعبان لهذا العام 1440هـ حسب تقويم أم القرى، فإن لم ير في تحري رؤية الهلال مساء يوم الأحد الموافق للثلاثين من شهر شعبان حسب تقويم أم القرى التاسع والعشرين من شهر شعبان حسب قرار المحكمة العليا المنوه عنه.

وترجو المحكمة العليا ممن يراه بالعين المجردة أو بواسطة المناظير إبلاغ أقرب محكمة إليه، وتسجيل شهادته لديها أو الاتصال بأقرب مركز لمساعدته في الوصول إلى أقرب محكمة.

تحديث 4-5-2019

تعذر رؤية هلال رمضان 2019 وبهذا فإن يوم الأحد الموافق 5 مايو 2019 هو اليوم المتمم لشهر شعبان 1440 ويوم الإثنين هو اول أيام شهر رمضان المبارك 2019 في اليمن والمملكة العربية السعودية وتركيا وبعض البلدان العربية والإسلامية الأخرى.

وتأمل المحكمة ممن لديه القدرة على الترائي الاهتمام بالأمر، والانضمام إلى اللجان المشكلة في المناطق لهذا الغرض, واحتساب الأجر والثواب بالمشاركة فيه لما فيه من التعاون على البر والتقوى، والنفع المتعدي لعموم المسلمين.

 

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More