التخطي إلى المحتوى

انتقد الكثيرون مصمم شعار صيف الباحة هيثم الغامدي حول سرقة فكرة وتصميم الشعار وهو شعار تم اعلان المسابقة الخاصة بتصميم شعار خاصة بـ صيف الباحرة, وتمكن هيثم الغامدي  من الفوز بالنتيجة والجائزة والذي لاقى العديد من الإنتقادات حول سرقة فكرة التصميم وليس تصميم خاص.

خرج مصمم شعار “صيف الباحة” الفائز، عن صمته ورد على الانتقادات التي وجهت إليه وقال إن الصور الجاهزة التي استخدمها في التصميم ليست مسروقة كما يدعي البعض.

وأوضح المصمم هيثم الغامدي أن الصورة مجانية ومتاحة للجميع على الانترنت، وأن بعض المشاركين في المسابقة استعانوا بها، مبينا أنه لم يتعد على حقوق الملكية، ولم يخالف شروط المسابقة، لافتاً إلى أنه “فكر خارج الصندوق” واستطاع أن يستغل الصور الجاهزة ويستخدمها بشكل جيد في الشعار.


وأشار إلى أن أصل الاعتراض على شعاره يرجع إلى اعتياد البعض على التصاميم المستهلكة والتي تكرر استخدامها في الشعارات السابقة، ومنها صور “الحصون”، مبيناً أن شعاره تميز بإبراز ملامح الباحة بشكل مختلف عن بقية السرب.

موضوع مميز :   منع طائرة إيرانية من الدخول الأجواء السعودية بسبب عدم وجود تصريح اخبار السعودية 9-4-2015

مصمم شعار صيف الباحة يتحدث عن حقيقة سرقة التصميم " الهوية" هيثم الغامدي 1

وقال الغامدي إنه لا يعترض على قرار أمير المنطقة بالتحقيق في الأمر، ولكن اعتراضه على اللجنة المختصة بالمسابقة. جاء ذلك بعد أن وجه أمير الباحة الأمير حسام بن سعود بالتحقيق حول شعار مهرجان “صيف الباحة” الفائز، بعدما أثير بأن مكوناته تم تجميعها من أحد المواقع الإلكترونية مع تعديل ألوانها فقط.


وكانت إمارة الباحة قد أعلنت أنه نظرًا لما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي حيال شعار صيف الباحة وما أشير إلى أنه تم تجميعه من موقع (freepik) مع تعديل للألوان عليه؛ فقد وجّه أمير المنطقة بتشكيل لجنة متخصصة للتحقق مما أثير حول هذا الأمر، مع حرص الإمارة على اختيار الأنسب والأمثل وبما يتوافق مع رضا أهالي وزوار منطقتنا.

موضوع مميز :   كنف : قرض الأرامل والمطلقات وكيفة التقدم في المملكة العربية السعودية

جاء ذلك بعدما أعلنت الإدارة العامة للمهرجانات بإمارة منطقة الباحة، يوم أمس الأول الاثنين عبر حسابها بـ”تويتر”، عن التصميم الفائز من بين 150 مشاركًا بمسابقة تصميم شعار مهرجان صيف الباحة لهذا العام 1440هـ.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.