التخطي إلى المحتوى

كيفية علاج التهابات اللثة، هي عبارة عن الطبقة الحساسة التى تحيط بمنطقة الأسنان، وهي أكثر عرضة من الأسنان بالالتهابات التي توجب العلاج، وعدم علاج أمراض اللثة يمكن أن يسبب مشاكل كثيره منها سقوط الأسنان أو إصابتها بالكثير من المشاكل والإحساس بالألم، لذلك من الصح علاج اللثة إذا ظهر فيها اى مرض أو ألم وزيارته الطبيب، ويمكن أن يكون سبب هذا الالتهاب اشارة الى الاصابة بمرض السكري أو مرض القلب، وفي الغالب يكون سبب هذا الالتهاب هو تعرضها البكتريا بكميه كبيره، ويمكن أن يكون بسبب عدم الاهتمام بالأسنان ونظافتها يوميًا.

اعراض التهابات اللثة

اللثة السليمة تمتاز بمظهر وردة شاحب ملتفة حول الأسنان بشكل محكم، ولكن اللثة الملتهبة له بعض الأعراض وهي:

  • تغير رائحة النفس إلى رائحة كريهة.
  • حدوث احمرار في اللثة وتورم في اللثه ونزول الدم منها بمجرد لمسها.
  • حدوث انحسار في اللثة.
  • تصبح اللثة ضعيفة.
  • وعند ملاحظاتك لأي اعراض التهاب اللثة وتكون مؤلمة جداً لايمكن علاجها في البيت يجب عليك أن تزور الطبيب في اقرب وقت.

علاج التهابات اللثة

  • لابد من نظافة الأسنان فرشاة ذات شعر ناعم حتى لا تتسبب في حرج اللثة، ومدة عثل الأسنان تتراوح من دقيقتين الى ثلاث دقائق متواصلين.
  • نضع القليل من الملح على كوب من الماء ويغرغر بها المريض في الملح يساعد على قتل البكتريا التي تسكن اللثة.

المرمية

  • نضع اوراق المرمية مع الماء والقليل من الملح، وهي من أكثر الوصفات التى تساعد على تخفيف آلام التهاب اللثة.

هلام الالو فيرا

  • وهو أيضًا يساعد علي قتل البكتريا التى تعمل التهابات في اللثة.
  • ولكن إذا كان الالتهاب شديد وحده الطبيب من يستطيع أن يعالج الالتهاب، يقوم الطبيب باستخدام أجهزة معقمه ونظيفه وخاصة في إزالة البلاك، وبقايا الطعام الذي يكون فوق وتحت خط اللثة.
  • ويمكن في العديد من الحالات يستخدم الطبيب الليزر على اعتبار أنها طريقة آمنة جدا على اللثة والأسنان ويتم استعمال الليزر في حالة إذا كانت اللثة اكثر من خمس مليمترات عميقة.طرق الوقاية من خطر الإصابة بالتهاب اللثة:

المحافظة على نظافة الفم

  • فلابد أن يغسل الإنسان أسنانه مرتين في اليوم في الصباح وقبل الذهاب الى النوم ولابد أن يحرص توظيفهم عن طريق استخدام الخيط لازاله بقايا الطعام الذي يكون على الأسنان.

الذهاب الى الطبيب كل فترة

  • يجب على كل شخص أن يذهب إلى الطبيب المتخصص حتى يقوم بتنظيف أسنانه كل ستة أشهر، وإذا كنت من المدخنين فسوف تحتاج اكثر من زياره للطبيب.

ومن هنا نكون قد ختمنا معكم مقالنا عن كيفية علاج التهابات اللثة ونرجو أن يكون المقال قد نال إعجابكم لا تنسو لايك وشير لتعم الفائدة على الجميع.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.