وفاة رئيس الوزراء الإثيوبي زيناوي من عدوى

 

رويترز – أديس أبابا: قال التلفزيون الحكومي في إثيوبيا اليوم الثلاثاء: إن رئيس الوزراء الإثيوبي ملس زيناوي توفي من عدوى مفاجئة، أثناء تعافيه من مرض لم يكشف عنه في مستشفى بالخارج.

وزادت تكهنات بأن زيناوي (57 عاماً) مريض بمرض خطير، بعد تغيُّبه عن قمة للاتحاد الإفريقي في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، الشهر الماضي.

وقال التلفزيون الحكومي: “رحل رئيس الوزراء فجأة الليلة الماضية. وكان ملس يتعافى في مستشفى بالخارج خلال الشهرين الماضيين، لكنه توفي متأثراً بعدوى مفاجئة الساعة 11.40.”

وذكرت وسائل إعلام حكومية أن هايلي مريم ديساليجن نائب رئيس الوزراء، سيكون القائم بأعمال رئيس الوزراء.

وقالت حكومة إثيوبيا الشهر الماضي: إن ملس كان يأخذ فترة راحة للتعافي من حالة صحية لم تحددها. وكان دبلوماسيون في أديس أبابا أشاروا إلى أن ملس يعالج في بروكسل من مرض غير معروف، في حين قال آخرون إنه في ألمانيا.

Advertisement

وتولى ملس زيناوي منصبه منذ الإطاحة بالمجلس العسكري الذي كان يقوده منجيستو هيلا مريام عام 1991. وعمل رئيساً خلال الفترة من 1991 إلى 1995 ثم أصبح رئيساً للوزراء.

ونال الاستحسان في الغرب لمساعدته على تحقيق النمو الاقتصادي، ولدعم جيشه ضد الإسلاميين في الصومال المجاور.
لكنه اتهم أيضاً بقمع المعارضة واستغلال مخاوف الأمن القومي.

Advertisement

POSTQUARE

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق