رائد الصراري توفى وهو ساجد في السعودية

رائد الصراري

توفى شاب يمني في المملكة العربيه السعوديه في العشرينات من عمرة في إحدى المساجد في المملكة العربية السعوديه وهو ساجد .

الي اثار الجميع أن اخر تغريده له في الفيس بوك  كانت تتكلم على القبور والموت

حيث غرد قائلا

القبور ليس مكتوبًا عليها للكبار فقط، لذا اتقوا الله

ايضا قال

فراق البعض يحتاج الى سجود

حيث قال أحد المصلين: “إنه كان يصلي بجوار الشاب رائد الصراري وعندما رفع رأسه من السجدة اﻷولى وجد الشاب ملقى على جانبه على هيئة السجود فظن أنه مصاب بالصرع وكانوا يسمعون منه صوت شهيق، وعندما انتهوا من الصلاة نقلوه إلى مستشفى عنك العام، وأوضح لهم الطاقم الطبي أنه توفي”.

وأضاف أن الشاب رائد لم يكن يعاني من أي مرض، وعرف بأخلاقه الحميدة وروحه المرحة، وصلي عليه في جامع الحسن بمدينة عنك ودفن في مقبرتها. ونشر المغردون آخر مانشره الشاب اليمني من تغريدات على تويتر والفيس بوك، حيث ذكر في التغريدة قبل الأخيرة على وفاته: سنن يوم الجمعة “الغسل، الطيب، السواك.. وغيرها”.

وكتب التغريدة الأخيرة التي كانت الأكثر تداولًا بين المغردين قائلا: “القبور ليس مكتوبًا عليها للكبار فقط، لذا اتقوا الله”. وتداول عدد كبير من المغردين ما كتبه “رائد”، مشيرين إلى أن وفاته بهذه الطريقة كانت خير ختام، داعين الله أن يرزقهم حسن الخاتمة

رائد الصراري توفى وهو ساجد في السعودية

تقييمك للمقال
[مجموع: 0 التقييم: 0]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق