التخطي إلى المحتوى

الأضواء نت : اليمن الإتحــاديالقشيبي لم يتم قتلة ولكن تم اعدامة خبر نشرتة صحيفة اليمن الإتحادي

قال مصدر محلي مطلع ان العميد القشيبي تناول طعام العشاء والسحور يوم الثلاثاء مع السيد / عبدالملك الحوثي .
وقال المصدر وهو  مسلح حوثي لـ اليمن الاتحادي  ان قائد اللواء 310 مدرع العميد  حميد القشيبي سلم نفسه وضباط كانوا معه في غرفة الاتصالات اسفل المعسكر من اتجاه المصنع لعناصر مسلحة بقيادة مدير مكتب الحوثي مهدي شامط والذي تم نقله بأطقم عسكرية وسط حراسة  مشددة الى صعدة , وقابل عبدالملك الحوثي في الساعة التاسعة والنصف مساء -بعد صلاة العشاء-
وتناول معهم طعام العشاء .. ودار بينهم حديث طويل استمر لاكثر من ساعة حول العديد من القضايا
ووجه للقشيبي اسئلة كثيرة , ومنها مايتعلق بنشاط الشيخ الزنداني في ارحب , وهوية من يدرسون ويتلقون التدريب عنده .. الخ .. وكان العميد القشيبي يتحفظ عن بعض القضايا ولايخوض فيها الحديث .
واشار المصدر لـ  اليمن الاتحادي الى ان اشاعة خبر مقتله والذي كانت قناة المسيرة الفضائية اول من نشرت الخبر ووجوده بين جثامين القتلى وتناقلته وسائل الاعلام المختلفة للتشويش والتمويه ,
وكان بأمر من السيد عبدالملك الحوثي والقائد الميداني الاول لجماعة الحوثيين ابو علي الحاكم .
ولفت المصدر الى ان القشيبي كان يتابع نشر خبر مقتله ولم يتمكن من الاتصال بأسرته او اقاربه او اصدقائه وزملائه بصنعاء .
واوضح المصدر بأن القشيبي لازال على قيد الحياة ولم يقتل , ويخضع لسلسلة من التحقيقات , و اعترف
بمكان المقتنيات الخاصة بالسيد بدر الدين الحوثي من كتب وملازم ومخطوطات قديمة و بصائر وغيرها من الوثائق وهو ما اكده بنفسه الناطق الاعلامي باسم جماعة الحوثي محمد عبدالسلام في منشور كتبه
على صفحته في (الفيس بوك) امس الاول حيث قال :  (( بعون من الله تم العثور على بعض من مقتنيات الشهيد القائد السيد / حسين بدر الدين الحوثي من كتب ورسائل ومحاضرات كانت بحوزة القشيبي .. فالحمد لله رب العالمين الذي أرانا فضله وعاقبته في أولئك المعتدين والطغاة المجرمين بحق رجل عظيم دعى الأمة إلى العودة إلى القرآن الكريم ،، وهاهم أولئك الذين ظلموا هذا الرجل العظيم يتساقطون واحداً تلو الآخر وتلك المقتنيات التي نهبوها تعود بين فترة وأخرى ،، وسيعود بإذن الله كل حق إلى أهله والعاقبة للمتقين )) . . وهو مايؤكد خضوع القشيبي للتحقيق وحصول عبدالملك الحوثي شخصيا وبحضوره على بعض المعلومات ومنها .. الاعتراف بمكان مقتنيات والده بدر الدين .
واكد المصدر  بأن مانشرته بعض وسائل الاعلام وخاصة التابعة للاصلاح من روايات منسوبة لاحد مرافقي القشيبي حول عملية اقتحام المسلحين لمعسكر اللواء 310 مدرع و اعدام القشيبي عن خيانة اللجنة الرئاسية واتصالها للقشيبي بفتح البوابة لدخولها وان القشيبي تفاجأ بدخول آلاف المسلحين الحوثيين – كلام سخيف وهراء ومغالطة وتضليل للحقيقة – ولا اساس له من الصحة .. وان من اخبر الحوثيين بمكان
القشيبي هو ضابط عنده في اللواء .
وكشف المصدر عن  تقديم القشيبي لمحاكمة في صعدة واعدامه  من قبل محكمة مختصة حسب المصدر , والابقاء على الجثمان  تسع سنوات , وهي السنوات التي احتجزت الدولة جثمان السيد حسين الحوثي .

وفي هذا السياق وتحديدا بشأن جثث القتلى والأسرى من قوات اللواء 310, قال حسين العزي “لا توجد لدينا إحصاءات دقيقة ولكن التفاهمات بشأن هذا الملف وغيره جارية, وكل ذلك يهدف إلى تطبيع الأوضاع في محافظة عمران وإعادة المياه إلى مجاريها”.

وحسم العزي الجدل الدائر بشأن مقتل قائد اللواء القشيبي مؤكداً استعدادهم لتسليمه للسلطات اليمنية, وفق التفاهمات الجارية, وانه حاليا في صعدة ,  كما أكد أن المكاتب الرسمية في المدينة ستعود للعمل.

وقال العزي: “أملنا أن تسير الأمور بطريقة صحيحة بعيدة عن التسلط والفساد”.

وبشأن انسحاب مسلحي الجماعة من مدينة عمران, قال العزي :ستنتهي الحالة العسكرية في المدينة قريبا وسيتم تطبيع الأوضاع بشكل أشمل وأكمل”. ودعا “كافة الأحزاب والتنظيمات السياسية والمهتمين بشؤون اليمن والدول الشقيقة والصديقة لمباركة هذه الخطوة”.

 

Sending
User Review
0 (0 votes)


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.