ليلة القدر فضل ووقت ومعلومات عن ليلة القدر دعاء العشر الاواخر من رمضان

0

في تلك الايام الكريمة من الشهر المبارك يتسائل المسلمون في شتى جنبات الارض عن ليلة القدر, وفضل ليلة القدر , والدعاء في ليلة القدر ، يسعدنا أن نقدم لزوار موقعنا الكرام فضل ليلة القدر واجمل الادعية الاسلامية التي تناسب ليلة القدر فقد قال الله تعالى ” إنا أنزلناه فى ليلة القدر * وما أدرك ما ليلة القدر * ليلة القدر خير من ألف شهر ” ، إن ليلة القدر من أجمل ليالى السنه ، بل هى خير من ألف شهر ، فالصلاة وتلاوة القران الكريم فى هذه الليلة افضل من العمل فى الف شهر ليس به ليلة القدر ، وتعتبر ليلة القدر من افضل ليالى السنه التى تغفر فيها الذنوب ويستجيب الله عزوجل فيه الادعية فلا تغفل في هذة الايام عن الادعية الاسلامية طوال تلك الليالي.ليلة القدر فضل ووقت ومعلومات عن ليلة القدر في رمضان

ففي العشر الاواخر من الشهر الكريم يستعد العالم العربي والاسلامي بالبحث عن فضل الليلة المباركة التي نزل فيها القرآن , الادعية الاسلامية التى يجب قولها والدعاء بها فى هذه الايام الكريمة ، وليلة القدر سميت بالقدر لعظم قدرها وشرفها ، كما يستحب طلبها فى الوتر من العشر الاواخر .

اليكم أجمل الادعية التي تناسب ليلة القدر :

اللهم إنا نستعينك ونستهديك، ونستغفرك ونتوب إليك، ونتوكل عليك، ونثني عليك الخير كله، نشكرك ولا نكفرك، ونخلع ونترك من يفجرك.

اللهم إياك نعبد ولك نصلي ونسجد، وفيك نسعى ونحفد، نرجو رحمتك ونخشى عذابك، إن عذاب الجد بالكفار ملحق.
اللهم لك الحمد بكل نعمة أنعمت بها علينا، في قديم أو حديث، أو خاصة أو عامة، أو سر أو علانية، لك الحمد بالإسلام، ولك الحمد بالإيمان، ولك الحمد بالقرآن، ولك الحمد على ما يسرت لنا من إتمام القرآن، والتوفيق للصيام والقيام، لك الحمد كثيراً كما تنعم كثيراً، ولك الشكر كثيراً كما تجزل كثيراً، لك الحمد على نعمك العظيمة وآلائك الجسيمة، لك الحمد بكل نعمك علينا يا رب العالمين، لك الحمد على ما أتممت علينا شهرنا، وعلى ما يسرت لنا من إتمام قرآننا يا رب العالمين، لك الحمد على نعمك العظيمة وآلائك الجسيمة حيث أرسلت إلينا أفضل رسلك، وأنزلت إلينا أفضل كتبك، وشرعت لنا أفضل شرائعك، وجعلتنا من خير أمة أخرجت للناس، وهديتنا لمعالم دينك التي ليس بها التباس.

اللهم إنا عبيدك، بنو عبيدك، بنو إمائك، ناصيتنا بيدك، ماضٍ فينا حكمك، عدل فينا قضاؤك، نسألك اللهم بكل اسم هو لك سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحداً من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا، ونور صدورنا، وجلاء أحزاننا، وذهاب همومنا وغمومنا، وقائدنا وسائقنا إلى رضوانك، وإلى جنات النعيم.
اللهم ألبسنا به الحُلل، وأسكنا به الظلل، وأسبغ عليه به من النعم، وادفع عنا به من النقم.
اللهم اجعلنا ممن يتلوه حق تلاوته، على الوجه الذي يرضيك عنا.

اللهم اجعل القرآن العظيم لقلوبنا جلاء، ولأبصارنا ضياء، ولقلوبنا نوراً، ولأسقامنا دواء، ومن الذنوب ممحصاً، وعن النار مخلصاً، وإلى أعلى جناتك قائداً يا رب العالمين.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقراء اكثر

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط