منوعات عامة

اخبار إيبولا : المملكة تمنع اكثر من 8 ألاف حاج من الدول الافريقية من فريضة الحج

سفارة المملكة العربية السعودية أوقفت منح تأشيرات من 7،200 الحجاج من ثلاث دول افريقية – غينيا وسيراليون وليبيريا – كإجراء وقائي لمنع انتشار المرض بين الحجاج خلال موسم الحج المقبل.
وقال محمد الحمود، القائم بالاعمال في السفارة السعودية في العاصمة الغينية كوناكري صدر قرار تعليق التأشيرات بعض الوقت إلى الوراء.
“وكانت الحكومات في هذه البلدان فهم الكثير جدا من هذا القرار، الذي يهدف أساسا إلى تعزيز تدابير الوقاية من انتشار الفيروس لأن موجة ثانية من فقد بدأ بالفعل قبالة”، وأضاف الحمود.
وقال ان هذه الدول تحتاج أيضا للتأكد من مواطنيها خاليا من الفيروس، مضيفا: “حقيقة أن الفيروس لا يزال ينتشر يجبرنا على الاستمرار في تعليق تأشيرات الحج لهذا الموسم.”
بدأت المحادثات بين السفارة السعودية في كوناكري وحكومات هذه الدول قبل أربعة أشهر.
وفي الوقت نفسه، قال السفير السعودي في غينيا أمجد البديوي وسائل الإعلام المحلية أن المملكة قد وضعت شرطا أن تعليق التأشيرات سيتم استعراض فقط بعد منظمة الصحة العالمية (WHO) بإصدار بيان اضح أن يسمح للمواطنين في هذه البلدان من السفر للحج .
وقال بديوى السفارة نوقشت باستفاضة هذه المسألة مع الحكومة الغينية، دولة إسلامية، حيث يأتي عدد الحجاج إلى نحو 7،000 مقابل 400 آخرين من كل من سيراليون وليبيريا.
من ناحية أخرى، أصدرت وزارة الصحة جدة الاتجاهات صارمة لمنافذ الجوية والبحرية الحدودية لتعزيز إجراءاتها ومنع مجيء الحجاج إيبولا المصابة بالفيروسات.
وقال مصدر مسؤول في دائرة صحة جدة أن التدابير تتضمن رصد الوباء في عام وفحص جميع الركاب القادمين من الدول الأفريقية المجاورة التي سجلت حالات من المرض لضمان أن لا أحد مع حالة الإصابة بفيروس يدخل المملكة .
وقال الدكتور خالد عبيد باواكد، مساعد مدير إدارة الصحة العامة في جدة فإن تدابير تضمن أن الفيروس لن تدخل البلاد.
“فيروس الإيبولا هو مرض خطير جدا مرة الأولى تظهر أعراضه. “، وقال باواكد التدابير الاحترازية وإنفاذ الشروط الصحية الصارمة مهمة جدا، وذلك أساسا بسبب موسم الحج المقبل حيث الضيوف الله يأتون من جميع أنحاء العالم.
“إن الحمى النزفية الناجمة عن فيروس إيبولا الفيروس هو واحد من الأمراض القاتلة الأكثر شهرة”، مضيفا أن الفيروس تم اكتشافه لأول مرة في عام 1976 في منطقة استوائية إلى الغرب من السودان، بالقرب زائير (التي تسمى الآن جمهورية الكونغو الديمقراطية الكونغو).
ولكن الفيروس لم تسجل أي حالة خارج الوسطى وشرق أفريقيا. هناك خمس سلالات من الفيروس – بونديبوجيو، والإيبولا، كوت ديفوار، ايبولا ريستون، وإيبولا زائير والسودان.
ويدخل الفيروس الجسم عن طريق لمس سوائل جسم المريض المصاب، مثل دمه أو سوائل أخرى. الفيروس يمكن أن ينتقل أيضا إلى الإنسان عند التعامل مع الحيوانات البرية تحمل الفيروس مثل الشمبانزي والغوريلا والقرود والظباء وخفافيش الفاكهة، سواء المرضى أو الموتى.
وحتى الآن، ليست هناك علاج نوعي فعال لهذا المرض ولا لقاح. علاج تقتصر عادة على توفير الرعاية الداعمة.
تتطلب ظروف قاسية من المرض وتوفير رعاية داعمة مكثفة للمرضى الذين غالبا ما يعانون من الجفاف، وبحاجة ماسة إدارة السوائل باستخدام الحلول التي تحتوي على الشوارد.
وأنه لا يوجد علاج أو لقاح فعال للوقاية أو العلاج من المرض تصل حتى يومنا هذا، التدابير الاحترازية والوقائية هي السبيل الوحيد للحد من حالات العدوى والوفيات بين البشر.
منظمة الصحة العالمية قال مؤخرا ان حالات الوفاة نتيجة فيروس إيبولا في أفريقيا ارتفعت إلى 887 حالة وفاة. وأضاف بيان منظمة الصحة العالمية أن هناك 1،603 حالة إصابة بالفيروس في أربع دول غرب أفريقيا، التي يوجد منها 485 حالة في غينيا، ليبيريا في 468، 646 في سيراليون و 4 في نيجيريا.

شاهد هنا :   صور بنات 2015 برازيليات مشجعات

 

اخبار إيبولا : المملكة تمنع اكثر من 8 ألاف حاج من الدول الافريقية من فريضة الحج

عبير محمد

عبير من مصر العربية ادرس في كلية الإسكندرية إعلام دائماً ما ابحث عن كل ماهو جديد في عالم الموضه وغيرها من الأناقه وحالياً انتظر الشهادة في عالم الإعلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.