أخبار العالمالاقتصاد

المملكة العربية السعودية والصين توقعان اتفاقية تعاون في مجال الطاقة النووية

وقعت مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والطاقة المتجددة (KACARE) مذكرة تفاهم مع الشركة الوطنية الصينية للطاقة النووية (المؤسسة النووية) في شنغهاي يوم الخميس على آليات التعاون في مجال الاستخدام السلمي للطاقة النووية.
وقع وليد حسين أبو الفرج نائب رئيس كاري، وهوان مين قانغ، المدير المالي للالمؤسسة النووية، ومذكرة التفاهم.
وحضر حفل التوقيع عدد من المسؤولين الصينيين وكاري، بما هاشم يماني، رئيس كاري، ووشين اوشي وزير ادارة الدولة للطاقة.
ورحب يماني من قبل العديد من المسؤولين الصينيين وأعضاء السفارة السعودية في شنغهاي في مطار شنغهاي.
التقى يماني أيضا مع ون جيا باو، ووزير للجنة الوطنية للطاقة، وعدد من المسؤولين في شنغهاي لبحث مجالات التعاون المشترك في مجالات الطاقة الذرية والمتجددة بين البلدين.
تأسست كاري من خلال مرسوم ملكي صدر عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله في 17 أبريل 2010، مع الهدف الأساسي من بناء مستقبل مستدام من خلال تطوير كبيرة بفضل الطاقة البديلة إلى ضغط متزايد على الموارد الهيدروكربونية غير المتجددة في البلاد .
ونتيجة لذلك، بديل، أدخلت مصادر مستدامة وموثوقة من الطاقة لتوليد الكهرباء وإنتاج المياه المحلاة في محاولة للحد من استهلاك احتياطيات الوقود الأحفوري في البلاد.
وقال خبراء مزيج متوازن من الطاقة الطاقة البديلة والتقليدية مهم استراتيجيا لتحقيق الازدهار على المدى الطويل في المملكة العربية السعودية، وأمن الطاقة ومكانتها الرائدة في سوق الطاقة العالمي.
الطاقة الذرية والمتجددة سوف تمثل جزءا كبيرا من مزيج الطاقة المستقبلي في المملكة العربية السعودية.
سوف القطاعين توفر قدرة كبيرة، والتكنولوجيا المتقدمة، والاستخدام الفعال للموارد، وستكون متوافقة تماما مع المعايير الدولية،
الاتفاقيات والمعاهدات، وتمكين المملكة للتخطيط لزيادة الطلب على الكهرباء والمياه المحلاة، مع ضمان معدل التنمية الوطنية لا تزال على قدم وساق.
وفقا لتقديرات الحكومة، ومن المتوقع أن يتجاوز 120GW في 2032 الطلب المتوقع على الكهرباء في المملكة.
ما لم يتم تنفيذ تدابير الحفاظ على الطاقة البديلة والطاقة، ويقدر إجمالي الطلب على الوقود الاحفوري لانتاج الطاقة والصناعة والنقل وتحلية المياه لتنمو من 3.4 مليون برميل من المكافئ النفطي يوميا في 2010 حتي 8300000 برميل من مكافئ النفط يوميا عام 2028 .

شاهد هنا :   مسيرات عدة شهدتها الأراضي الفلسطينية.
نتيجة التقييم
[Total: 0    Average: 0/5]
المملكة العربية السعودية والصين توقعان اتفاقية تعاون في مجال الطاقة النووية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.