معركة إيبولا : دول مجلس التعاون الخليجي يأخذ موقف موحد

تعهدت دول مجلس التعاون الخليجي إلى اتخاذ موقف موحد لمكافحة فيروس الايبولا القاتل من خلال تدريب مسؤولي الصحة والاستفادة من المرافق الإقليمية لتشخيص وعلاج هذه الأمراض في المملكة.
“، وجاء الاجتماع الذي جرى بين مسؤولي الصحة دول مجلس التعاون الخليجي في الرياض يوم الاربعاء في الوقت المناسب”، وقال توفيق خوجة، المدير العام لمجلس التعاون الخليجي (GCC) المكتب التنفيذي زراء الصحة الأخبار العربية.
ناقش الاجتماع الذي عقد برئاسة خوجة، والخبرات الوطنية والإقليمية والعالمية من الفيروس وصاغت أيضا إلى استراتيجية مشتركة لمكافحة المرض.
واضاف “ان المندوبين بذل كل جهد للحفاظ على المرض من المنطقة”.
وتتركز تفشي الايبولا، وسجلت أسوأ من أي وقت مضى، في ليبيريا وسيراليون وغينيا، ولكن قد انتشر إلى بلدان أخرى في الأشهر الأخيرة.
الفيروس هو مرض شديد وغالبا ما يكون مميتا يصيب ويقتل ما يصل الى 90 في المئة من البشر المصابين بالفيروس.
وقد أعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) أن الفيروس حالة طوارئ صحية عالمية.
سوف المندوبين أيضا تعزيز التعاون والتنسيق وتبادل المعلومات والخبرات بين دول مجلس التعاون الخليجي والمنظمات الدولية المتخصصة، مثل منظمة الصحة العالمية ومقرها اتلانتا مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) ومنظمة الأغذية والزراعة.
وقال مسؤولون من شأنه أيضا أن يتم تقييم دوري للمرض على الصعيدين العالمي وطنية وإقليمية وعند الخروج.
وأفادت المختبر الألماني مؤخرا أن عينات أخذت من رجل سعودي كانت سلبية لفيروس إيبولا، أعلنت وزارة الصحة.

 

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق