السفير السعودي يدعم حملة الأمم المتحدة ضد الدولة الاسلامية

الرياض: المملكة العربية السعودية والكويت توافق على الامتثال لقرار للامم المتحدة يهدف الى وقف تمويل الدولة الإسلامية (IS) سميت الجماعات المسلحة في سوريا والعراق بعد اربعة من مواطنيها بين مجموعة القائمة السوداء من قبل هيئة دولية.
وقال سفير المملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة، عبد الله المعلا، والرياض “ملتزم تنفيذ” القرار.
اعتمد مجلس الأمن الدولي بالإجماع قرارا يوم الجمعة تهدف إلى إضعاف الدولة الإسلامية.
قالت وسائل الاعلام الخليجية ان اثنين من الرجال السعوديين على القائمة السوداء والمطلوبين من قبل الرياض للحصول على ارتباطات هو المسلحين، بينما كان اثنان آخران الكويتيين، بما في ذلك الشيخ حجاج بن فهد العجمي، بصلتهم فرع تنظيم القاعدة في سوريا، جبهة النصرة.
وقالت الشرق الأوسط هما السعوديين، عبد المحسن عبد الله إبراهيم شارخ وعبد الرحمن محمد ظافر آل جهاني، كان على قائمتين من المسلحين المطلوبين الصادر في عام 2009 وعام 2011.
، وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، التي ترصد الإصابات في القتال في سوريا أن قتل شارخ بالقرب من المدينة الساحلية اللاذقية السورية في مارس اذار. وكان يعتقد جهاني أن يكون طليقا في مكان ما خارج المملكة العربية السعودية.

 

Advertisement

POSTQUARE

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق