ممرضة اسبانية اول ضحايا ايبولا خارج غرب افريقيا

الصفحة العربية – ممرضة الاسبانية الذين تعامل الشهر الماضي كاهن في مدريد الذين لقوا حتفهم من فيروس الإيبولا واختبار إيجابي لهذا المرض، ليصبح أول من التعاقد عليه خارج غرب أفريقيا، مصدر داخل قالت السلطات الصحية يوم الاثنين.

الممرضة تعامل الكاهن المسنين مانويل غارسيا فيجو في المستشفى مدريد كارلوس الثالث عندما أعيد انه من سيراليون مع المرض.

توفي غارسيا فيجو بعد أيام، الكاهن الإسباني الثاني للموت بعد ترحيله من أفريقيا مع المرض.

وقال المصدر ان الممرضة جاءت ايجابية لفيروس إيبولا في الاختبارات الأولية والمسؤولين ينتظرون النتائج النهائية.

وقال مصدران منفصلة داخل السلطات الصحية لرويترز ان تعامل الممرضة في المستشفى من الكوركون، في ضواحي مدريد، حيث ذهبت في وقت سابق يوم الاثنين مع أعراض الحمى.

كان من المقرر أن يعقد مؤتمرا صحفيا لإعطاء مزيد من المعلومات في الساعة 18.00 بتوقيت جرينتش وزارة الصحة اسبانيا.

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق