أخبار العالم

المملكة المتحدة ترسل معدات ضخمة لمعالجة فيروس إيبولا في سيراليون

الصفحة العربية – قال وزير الدفاع مايكل فالون عقب اجتماع لجنة الاستجابة الطارئة الحكومة ترسل بريطانيا قوات إضافية وطائرات وسفينة حربية إلى سيراليون للمساعدة في وقف انتشار فيروس إيبولا.

ترأس رئيس الوزراء ديفيد كاميرون اجتماعا للجنة في محاولة لتهدئة القلق العام المتنامي بشأن انتشار الفيروس القاتل الى اوروبا.

وتزايدت المخاوف منذ أن أصبحت ممرضة في اسبانيا أول شخص يعرف أنه قد اشتعلت الفيروس خارج أفريقيا ومنظمة الصحة العالمية حذرت من أن أوروبا كانت شبه المؤكد أن نرى المزيد من الحالات.

“إن تفشي الايبولا في غرب أفريقيا هو بالفعل تهديد عالمي على الصحة العامة، وأنه من الأهمية بمكان أن المملكة المتحدة لا تزال في طليعة الاستجابة لهذا الوباء” قال فالون.

وقتل أكثر من 3،400 إيبولا شخص في غينيا وسيراليون وليبريا، وأصبح انتشاره مصدر قلق عالمي – حتى إيذاء قيمة مؤشر حصة كبار في بريطانيا وتهديد وباء أصاب أسهم شركات الطيران والسياحة.

“بعد جلسة اليوم، نحن تصعيد ملحوظ مساهمة في المملكة المتحدة والقيادة في العمل لمواجهة الفاشية، على الأرض، في الهواء والبحر” قال فالون.

وتعهد يرى 750 من العسكريين السفر الى سيراليون الاسبوع المقبل للمساعدة في إنشاء مراكز علاج ومنشأة تدريب. كما سيتم إرسال ثلاث مروحيات ومستشفى بحري 100 سرير في المنطقة.

رحب ألفا كانو وزير الاعلام في سيراليون، وتعهد قائلا ان بريطانيا طمأنت الحكومة خلال مؤتمر عقد مؤخرا للمانحين في لندن أنه لن يتخلى عن المستعمرة السابقة.

“هذه خطوة جريئة وكبيرة” وقال لرويترز. “وبقدر ما تحتاج إلى معدات والمال، نحتاج أيضا الموظفين. سيكون من الجيد إذا كان أكثر من 750 مسعفون.”

نحو 40 من أفراد الجيش البريطاني، بما في ذلك المهندسين والمخططين وحاليا في سيراليون الإشراف على بناء مركز للعلاج قرب العاصمة فريتاون.

وكانت بريطانيا قد تعهدت بالفعل لإرسال موظفي المستشفى 100 ​​ميدانية لسيراليون وتخطط لبناء ما لا يقل عن خمسة مراكز العلاج في البلاد مع ما مجموعه 700 سريرا.

المخاطر المحلي

وقد عقد اجتماع يوم الاربعاء في لندن للكبار الوزراء ومسؤولي الصحة العامة لمناقشة الاستعداد بريطانيا في حال اكتشاف حالة فيروس إيبولا في بريطانيا.

وفقا لمتحدث باسم مكتب كاميرون، قال مسؤولو صحة الاجتماع أن خطر إلى المملكة المتحدة لا تزال منخفضة وأن بريطانيا تجري التخطيط للطوارئ والمستشفى تدريب والإسعاف والكوادر الصحية الرئيسيين الآخرين حول كيفية التعامل مع هذا المرض.

وقال المتحدث دون اعطاء مزيد من التفاصيل سوف يتم عرض الملصقات المعلومات في المطارات وسيتم إجراء عملية إعداد البلاد للخروج. كانت انجلترا الصحة العامة، وهي الهيئة الحكومية التي تراقب إنتشار العدوي المحتملة، على حكم الثلاثاء من الركاب فحص الطيران.

في الولايات المتحدة، وذكرت تقارير اعلامية ان المسافرين الذين يصلون هناك من الايبولا المنكوبة ليبيريا وسيراليون وغينيا ستواجه اجراءات فحص إلزامية للفيروس القاتل في أقرب وقت في نهاية هذا الاسبوع.

وقالت متحدثة باسم الخدمات الصحية سيكون أي الحالات التي اكتشفت في بريطانيا توجه إلى مستشفى مجانية الملكي في لندن، والتي لديها وحدة متخصصة قادرة على معالجة مريضين ويمكن توسيع قدرتها إذا لزم الأمر.

[Total: 0    Average: 0/5]

المملكة المتحدة ترسل معدات ضخمة لمعالجة فيروس إيبولا في سيراليون

عبير محمد

عبير من مصر العربية ادرس في كلية الإسكندرية إعلام دائماً ما ابحث عن كل ماهو جديد في عالم الموضه وغيرها من الأناقه وحالياً انتظر الشهادة في عالم الإعلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.