إيران تشيد بالمحادثات “بناءة” مع الوكالة الذرية

الصفحة العربية – قالت ايران الخميس انها أجرت محادثات “بناءة” مع الوفد الزائر من الوكالة الدولية للطاقة الذرية تسعى لحل القضايا العالقة في برنامج طهران النووي المثير للجدل.

تيرو فيرجوناتا، نائب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، قاد الفريق الذي أجرى محادثات الثلاثاء والاربعاء على نقطتين النهائية التي الوكالة ما زالت تسعى توضيحات من إيران.

سؤالين تركز على المخاوف من أن الأنشطة النووية للجمهورية الاسلامية كانت أبعاد عسكرية.

“خلال هذين اليومين، وتمت مناقشة كل القضايا الثنائية، على وجه الخصوص، كيفية تنفيذ التدابير المتفق عليها وسبل المضي قدما نوقشت” وقال سفير إيران لدى الوكالة الدولية، رضا نجفي.

“كانت هذه مفاوضات بناءة من حيث المحتوى، وكانوا أيضا توجيه” كما قال، ونقلت على موقع تلفزيون الدولة.

الكشف عن الوكالة ومقرها فيينا في سبتمبر ايلول ان ايران لم تلتزم بمهلة انتهت في 25 أغسطس لتقديم معلومات عن خمس نقاط تهدف الى تهدئة مخاوف من ان تطوير أسلحة نووية.

Advertisement

وتصر ايران على ان برنامجها النووي سلمي تماما.

واحد من الأسئلة الوكالة تركز على التجارب الإيرانية المزعومة مع مواد شديدة الانفجار واسعة النطاق.

وبموجب اتفاق تم التوصل إليه في نوفمبر 2013 مع الوكالة، وقد استجابت إيران بالفعل إلى 16 من 18 قضايا حددت وكالة وفيما يتعلق بأنشطتها النووية.

تلبية اهتمامات الوكالة يعتبر حاسما إلى يأمل في ختام بنسبة 24 تشرين الثاني من اتفاق نووي شامل مع الولايات المتحدة وقوى عالمية أخرى.

في رسالة إلى وكالة الطاقة الذرية، وضعت النجيفي التأخير وصولا الى “تعقيد” من القضايا وقال مزاعم الموجه التجارب النووية تفتقر إلى المصداقية وإثبات قوي.

Advertisement

POSTQUARE

Advertisement