التخطي إلى المحتوى

الصفحة العربية – دعا ثلاثة مشرعين الاشتراكي يوم الأربعاء للاعتراف بدولة فلسطينية، وهو ما قالوا إنه “ضمان أفضل الممكن لأمن إسرائيل”.

في بيان، بينوا هامون، جوينجان بوي وفرانسوا لونكن، وجميع أعضاء لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان، “توحي بأن تعتمد الجمعية الوطنية قرارا يدعو الحكومة إلى الاعتراف بدولة فلسطين إلى جانب دولة إسرائيل”.

“تصويت الجمعية الوطنية الفرنسية، وبعد ذلك في البرلمان البريطاني، سيكون عملا سياسيا قويا لإثبات عزم المجتمع الدولي لإيجاد حل سلمي ودائم لإنهاء الصراع الإسرائيلي الفلسطيني”، وأضافوا.

وجاءت دعوة المشرعين بعد يومين صوتت بريطانيا حركة رمزية على دولة في فلسطين.

وقال متحدثا للبرلمان يوم الثلاثاء وزير الشؤون الخارجية الفرنسي لوران فابيوس ان فرنسا الاعتراف بدولة فلسطينية إذا كان من شأنها أن تساعد على إنهاء الجمود في المنطقة، مضيفا: “ما نريده هو لا شيء رمزي، ولكن ما هو مفيد للسلام “.

نتيجة التقييم
[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

شارك الخبر
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.