أخبار اليمن 4-12-2014 الخميس وأخبار سام الأحمر في يد الحوثيين

من الأخبار اليومية اليوم في الجمهورية اليمنية اليوم الخميس الموافق 4 ديسمبر 2014 يسرنا وضع لكم اهم أخبار اليمن 4-12-2014 الخميس وأخبار سام الأحمر في يد الحوثيين.

أخبار اليمن 4-12-2014

أخبار اليمن 4-12-2014 الخميس وأخبار سام الأحمر في يد الحوثيين

من الأخبار اليومية اليوم الخميس نستعرض لكم اهم عناوين المواقع الصحفية الالكترونية الي تتحدث عن ماجرى في اليمن خلال اليوم ويوم أمس.

إحتجاز الشيخ صام الأحمر من قبل الحوثيين

كشف محامي الشيخ سام الأحمر المحتجز لدى ميليشيات الحوثي، عن مكان احتجاز الشيخ الأحمر، مؤكدا أن سام يعيش وضعا مأساويا في ظل تعذيب مسلحي الحوثي له أثناء التحقيق معه.

Advertisement

وقال المحامي والناشط الحقوقي سليم علاو المعني بمتابعة القضية، إن الشيخ سام الأحمر معتقل في مبنى يتبع وزارة الداخلية بصنعاء، وأن الحوثيين هم من يقومون بالتحقيق معه في ظل منع الزيارة عنه.
وأوضح علاو أن ما يحدث هو انتزاع للاعترافات تحت التعذيب وإدخال الخصوم السياسيين في القضايا الجنائية، مؤكدا إن الحقيقة هي أن هناك لعبة تتم وتحت غطاء أمن المنطقة الغربية المختصة بأكثر الجرائم التي حصلت في نطاق اختصاصها والتي كانت أصابع الاتهام توجه للحوثيين وحينها كان يرفض الحوثيين التحقيق فيها.

تفجير السفارة الإيرانية في اليمن 3-12-2014

قالت صحيفة سعودية انه قتل 10 يمنيين وأصيب 17 بينهم أحد أقارب مالك المنزل الذي يقطنه السفير الإيراني الجديد بصنعاء في عملية انتحارية بسيارة مفخخة تضاربت الأنباء حول الجهة التي تقف وراءها، حيث أشارت المصادر إلى أن العملية تحمل بصمات تنظيم القاعدة، فيما أوضحت مصادر أخرى أن العملية تقف وراءها حركة الحوثي والتي ترغب في تشتيت الأنظار حيال مسؤوليتها في السيطرة على العاصمة أمنيا. ولم تصدر السلطات الرسمية أي بيان حول الجهة التي تقف وراء العملية. وأوضحت صحيفة «عكاظ» عن مصدر أمني، أن الانفجار وقع في الحي السياسي على مقربة من منزل المخابرات اليمنية (الأمن السياسي)، حيث كان المنزل يخضع للتشطيب مما أدى إلى مقتل شخص وإصابة 17 آخرين، غير أن شهود عيان أفادوا بأن القتلى يتجاوزون الـ10 وأن من بينهم أقارب السفير، ولم تؤكد الجهات الرسمية هذه المعلومات. وأفادت المصادر، أن السفير الإيراني حسن بنان كان في الفندق وقت وقوع الحادث وأن المعلومات الأولية تشير إلى أن السيارة تحمل كمية من المتفجرات نتيجة لإصابة بعض المباني المجاورة، مشيرة إلى أنها تلقت معلومات عن دخول سيارتين مفخختين بالعاصمة اليمنية صنعاء قبل ساعات من استهداف منزل السفير الإيراني، وأنها عممت معلومات عن أوصافهما. وعقب الحادثة، انتشر مسلحو الحوثي في العاصمة صنعاء بشكل كثيف وفرضوا إجراءات أمنية وتفتيشا للسيارات والمركبات في الأحياء المجاورة لموقع الانفجار.

موقف الإصلاح من التحالف مع الحوثيين

رد حزب التجمع اليمني للاصلاح، رسمياً، والأول مرة، على منتقدي قيادة الحزب، بسبب زيارة وفدا من الحزب لزعيم جماعة الحوثيين، في صعدة، وتقاربهم مع الجماعة، مبررا خطوته تلك التي اثارت عدد كبير من شباب الحزب، بأن الصراع ليس قدرهم. وقال المحرر السياسي لموقع “الاصلاح نت” الناطق الرسمي باسم الحزب: “عندما نجد انفسنا مضطرين لتبرير الفعل السياسي السلمي المجرد من أدوات العنف ونزعة الانتقام، المتجه صوب الوفاق والتشارك وحماية السلم الاجتماعي وبناء الدولة، فإننا نبدو ساعتها كمن يتحاشاه ويحرّض عليه”. وأضاف: “ونكون حينها قد ساهمنا بطريقة ما في زعزعة ثقة المجتمع بالعملية السياسية السلمية في الوقت الذي نحن بحاجة لتعزيز ثقته بها وتحفيزه لتفجير طاقاته من خلالها، إذ مهما اختلفنا في إطار العملية السياسية التشاركية فإن الكلفة تظل أقل مقارنة بكلفة الخلاف المسلح”.

مسك مجموعة من رواد الدعارة في اليمن واكبرها

ضبطت الأجهزة الأمنية بمحافظة الحديدة شبكة دعارة استأجرت بيت لممارسة الرذيلة وبيع الهواء مقابل المال.
وقالت المصادر  أن أجهزة الأمن ضبطت أربع فتيات من صنعاء داخل منزل تم استئجارة بمدينة الحديدة لممارسة الدعارة وبيع جسد الفتيات مقابل المال وضبط ايضا ثلاثة شباب كانوا داخل المنزل امس الأربعاء”..
مشيرة إلى أن الفتاة الواحدة تتقاضى خمس مائة ريال سعودي مقابل الليلة الواحدة, وتم إحالتهم إلى البحث الجنائي.

محاصرة منزل باسندوة من قبل جماعة الحوثي المسلحة

أكد مصدر مقرب من رئيس الوزراء اليمني السابق، محمد سالم باسندوة لـ”العربي الجديد” أن مسلحين من جماعة أنصار الله (الحوثيين) حاصروا منزله في صنعاء، مساء الأربعاء، ودخلوا إلى فنائه وطالبوه بتسليم سيارتيه.
وحسب المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، فقد “تشاجر المسلحون مع حارس منزل باسندوة ودخلوا إلى فناء المنزل، وطالبوا بتسليم سيارتين تابعتين له، إحداهما من نوع نيسان، والأخرى من نوع هونداي.
وقد أبلغهم رئيس الوزراء السابق، باسندوة أنه سيعيد السيارة التي تسلمها من الرئيس، أثناء ترؤسه للحكومة، إلى الدولة، أما السيارة الأخرى فقد اشتراها وهي من أملاكه”.
وأضاف المصدر، أن “المسلحين غادروا المنزل ووعدوا بالعودة. ولم يتسن الحصول على تعليق من قبل الحوثيين، على الحادثة، وما إذا كان المسلحون يتبعون الجماعة، أم لا”.

Advertisement

POSTQUARE

Advertisement