مستجدات في اليمن وأخر أخبار اليمن 9-12-2014 من الصفحة

من أهم الأخبار اليومية 9-12-2014 من الأخبار السياسية حيث نقدم لكم اليوم مستجدات في اليمن وأخر أخبار اليمن 9-12-2014 من الصفحة.

أخبار اليمن 9-12-2014

مستجدات في اليمن وأخر أخبار اليمن 9-12-2014 من الصفحة

حيث نقدم لكم اليوم الأخبار اليومية وأهم هذه الأخبار اليومية من بعض المواقع اليمنية والصحف اليومية.


 

قالت وزارة الداخلية ان الشرطة في مديرية موزع التابعة لمحافظة تعز ضبطت المدعو” ا، ع، ع” البالغ من العمر 25 عاما والمتهم بقيامه بتعذيب الأفارقة المتسللين إلى بلادنا بطريقة غير شرعية.
ونقل مركز الإعلام الأمني التابع للوزارة ، إن المتهم إلى جانبه أشخاص آخرين ، يقومون باستدراج الأفارقة المتسللين من منطقة القرن الإفريقي إلى أحواش ومن ثم يقومون بتعذيبهم وابتزازهم مبالغ ماليه .

Advertisement

مشيرة إلى أنها داهمت العديد من أماكن تواجد هؤلاء الأشخاص وتقوم بمتابعه مستمرة للمطلوبين .
الجدير ذكره الى ان شرطة مديرية حرض التابعة لمحافظة حجه قد القبض على عدد من العصابات وداهمت العديد من الأحواش التي يتم فيها السجن والتعذيب للأفارقة والحالة العديد منهم للنيابة لاتخاذ الإجراءات.

ضبطت شرطة العاصمة صنعاء عصابة مكونة من 4 أشخاص جميعهم في العشرينيات من العمر بمنطقة الحصبة.
ونقل مركز الاعلام الامني التابع لوزارة الداخلية عن الشرطة قولها:”بان العصابة التي تم ضبطها يوم أمس تمتهن السرقة بالإكراه وان أفراد تلك العصابة مطلوبين امنيا وقد ضبطت قطعة سلاح كانت بحوزتهم وأنها تحتجزهم الإجراءات القانونية” .
وفي ذات السياق ضبطت شرطة مركز الشهيد الأحمر شخصين في الـ 30 من عمريهما يعدون من أرباب السوابق ومن العناصر الخطرة في السرقة وبحوزتهم 4 تلفونات مسروقة من منطقة ذيفان مديرية همدان.مشيرة إلى إن المتهمان مطلوبين امنيا على ذمة قضايا سرقات عده وتم احتجازهما رهن الإجراءات.


استغرب سكرتير رئيس المؤتمر الشعبي العام أحمد الصوفي من حالة تكرار إعلان تعرض الدكتور ياسين سعيد نعمان – امين عام الحزب الاشتراكي اليمني – لمحاولات اغتيال وصفها بالوهمية وقال انها تتزامن مع أحداث خطيرة جداً.
مشيرا في هذا الصدد الى اعلان القيادي في احزاب المشترك نعمان في 4/6/2011م عن تعرضه لمحاولة اغتيال وذلك لتغطية على محاولة اغتيال الرئيس علي عبدالله صالح ، وفي واقعة ثانية عند إقرار وثيقة بنعمر حول القضية الجنوبية ، هذا غير قضية نقطة التفتيش ورفض الانصياع لدواعي أمنية.
وفيما لفت الصوفي الى الواقعة الحالية التي جاءت بالتزامن مع محاولة تمرير برنامج الحكومة في مجلس النواب ، اوضح أن ياسين لا يمثل خطراً سياسياً لا بوزنه ولا بقدره حزبه ولا بمركزه داخل تكتل شديد الهشاشة كأحزاب المشترك حتى يستهدف ، مؤكدا ان المؤتمر الشعبي العام ، لم ولن ينزلق الى مربع العنف ومسلسل الدم والاغتيالات التي لم يمت لها بصله منذ نشأته ، واضاف الصوفي : (وليس أدل على ذلك أحداث عام 2011م حين كانت زعامات المعارضة في مرمى المؤسسات الأمنية والعسكرية والاستخباراتية التي تعلم بعلاقات هذه القيادات بدولة قطر والسفارات الأجنبية تمويلاً وتخطيطاً).
وطالب الصوفي أن يستعيد الحزب الاشتراكي ضميره الوطني ويتحسس موطن أقدامه السياسية فالتاريخ لا يرحم من يخدمون تطلعات غير وطنية.
وأوضح أن الرئيس علي عبدالله صالح لم يؤسس لثقافة الاغتيالات وتصفية الخصوم وتاريخ الدكتور ياسين شاهد على ذلك. والله المستعان.

 

Advertisement

POSTQUARE

Advertisement