فوزي لقجع يقاضي الكاف في سويسرا

يتواجد حالياً بسويسرا فوزي لقجع، رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم ومحمد مقروف، الناطق الرسمي باسمه.

وبحسب المساء المغربية فإن الوفد المغرب سافر إلى سويسرا مباشرة بعد اجتماع المكتب المديري للاتحاد الذي أوكل لفوزي لقجع مهمة اتخاذ الإجراءات المناسبة للرد على عقوبات الكاف.

وتتمثل مهمة رئيس الاتحاد في استكمال إجراءات مقاضاة الكاف، على خلفية العقوبات التي سلطها على المغرب بسبب إصراره على تأجيل موعد نهائيات الكان.

وأودع الاتحاد المغربي لدى مكتبي محاماة مختص في قضايا التحكيم الرياضي، الملف المغربي، الذي يسعى إلى تخفيض مدة حرمان مشاركة المنتخب الأول من المنافسات القارية إلى دورة واحدة، على الأقل بدل دورتين وتخفيض حجم الغرامة المالية.

ومن أجل ذلك يسعى الجانب المغربي إلى وضع ملفه لدى محكمتين، أحدهما التحكيم الرياضي المعروفة اختصارا ب طاس» ومحكمة خاصة بباريس، وهي المؤهلة للبث في الأمور المالية.

وتركز دفوعات الجانب المغربي على أن المغرب لم ينسحب من تنظيم النهائيات بدليل أنه كان جاهزا لذلك، قبل المواعيد المتفق عليها، وأن إصراره على تأجيل الموعد كان دافعه الحفاظ على السلامة العامة للمشاركين بسبب الخوف من انتشار وباء «ايبولا» وأن منظمة الصحة العالمية كانت نوهت بقراره، رغم أنها لم تطلب منه ذلك

Advertisement

POSTQUARE

التعليقات متوقفه