التخطي إلى المحتوى

 

لماذا أطاحت الحكومة المصرية بوزير الداخلية وتساؤلات وأتهمات أحاطت به منذ فض رابعه الي الان ونشطاء بالفيس بوك يسخرون والكثير يتسألون
بعد مايقرب من عامين، وشهران، حدث خلالها العديد من الكوارث، والجرائم بعضها ضد رجال الشرطة من قبل الجماعات الإرهابية، وبعضها ضد المواطنين على يد أفراد الشرطة،BBibQxl

 

أجرى المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، الخميس، تعديلا وزاريا محدودا شمل 8 حقائب وزارية، تضمن تغيير اللواء محمد إبراهيم، وتعيين اللواء مجدي عبدالغفار، وزيرا للداخلية.

الكثير من الانتقادات، والمطالبات بالإقالة، واجهها اللواء محمد إبراهيم، بعضها مرتبط بالتقصير الأمني، في مواجهة الهجمات الإرهابية التي تواجها مصر، منذ 30 يونيو2013، وبعضها بسبب التعامل الأمني العنيف تجاه المواطنين، كان أخرها مقتل الناشطة السياسية، شيماء الصباغ، واحداث كارثة الدفاع الجوي، والتي راح ضحيتها 21 مشجعًا من جماهير ألتراس «وايت نايت».

شاهد ايضاً :   حبس المتهم بتعذيب أطفال دار الأيتام 3 سنوات كفالة 1000 جنيه

بعد كل حادثه، تترد الشائعات، عن إقالة وزير الداخلية، حتى صدور قرار، تغييره اليوم.

وتستعرض «المصرياليوم»، أبرز 6 حوادث أدت، إلى إقالة الوزير السابق، في التقرير التالي:

1- سيارة الترحيلات

لقى 36 سجينًا معظمهم من عناصر جماعة الإخوان المسلمين مصرعهم خارج سجن أبوزعبل، مختنقين بالغاز بعد احتجاز 6 ساعات بسيارة الترحيلات في أغسطس 2013.

وقالت وزارة الداخلية، إن عناصر «الإخوان» احتجزواضابطًا من قوة التأمين وأحدثوا حالة من الهرج للهروب، لكن القوات نجحت في تحريره، وسيطرت على الموقف بإطلاق الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى وفاة 36 شخصًا نتيجة الاختناق والتدافع.

شاهد ايضاً :   أخبار أسعار الذهب مصر 1-3-2015 ليومنا هذا الأحد

الحادث أثار ردود فعل غاضبة، وطالبت عدد من الحركات الشبابية بإقالة وزير الداخلية، وإجراء تحقيقات عادلة.

وفي 22 أكتوبر 2013، قرر النائب العام المستشار هشام بركات، إحالة 4 ضباط بقسم مصر الجديدة للمحاكمة العاجلة، وأسندت النيابة لهم تهمتي «القتل الخطأ، والإصابة الخطأ بحق المجنى عليهم».

وجاء في التحقيقات أن المتهمين شاب تعاملهم مع مأمورية الترحيلات المكلفين بها، الإهمال والرعونة، وعدم الاحتراز، والإخلال الجسيم بما تفرضه عليهم وظيفتهم من المحافظة على المتهمين.

وفي 29 أكتوبر بدأت أولى جلسات محاكمة الضباط الأربعة، أمام محكمة جنح الخانكة، وفي 18 مارس 2014، قضت المحكمة بحبس نائب مأمور قسم شرطة مصر الجديدة 10 سنوات، والحبس لعام مع إيقاف التنفيذ بحق 3 ضباط آخرين بالقسم، إلا أن المحكمة ألغت الحكم وأعادت اوراق القضية إلى النيابة لاستكمال التحقيقات، قبل أن يحصول على البراءة.

شاهد ايضاً :   إلإفتاء المصرية يحدد موعد عيد الأضحى 2015 وأول يوم عرفة وايام العشر صور يوم عرفة 2015-1436هـ

وفي يناير الماضي، قررت محكمة النقض قبول الطعن بالنقض المقدم من النيابة العامة في القضية، وأمرت بإعادة محاكمة المتهمين.فهل كل هذا لا يدعي لتحويله للمحاكمة والتفتيش عن مثل هذه القضايا ام ستكتفي الحكومة المصرية بعزله هذا ما سنعرفه في الايام المقبلة


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.