سوريا : مجزرة الساعة التي قضى فيها العشرات من القتلى

اخبار الشرق الاوسط

Advertisement

بلس

تجددت المعارك العنيفة بين مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية “داعش ” ومقاتلي جيش الاسلام , في احياء عديدة منها حي القابون وحي برزة وحي تشرين الدمشقي . هذا وقد صرح احد مسؤولي تنظيم جيش الاسلام ان عناصر التنظيم استطاعو ان يحررو عدد من الاحياء السورية من ايدي تنظيم داعش . في وقت لاحق عرض تنظيم جيش الاسلام شريط فيديو مصور يظهر فيه العديد من القتلى من تنظيم داعش على ايدي عناصر جيش الاسلام بعد مهاجمته لمعاقل داعش . تقدم تنظيم الدولة الاسلامية “داعش ” في قرية القصر في ريف السويدان بعد اشتباكات ضارية مع جيش النظام السوري وجيش الدفاع الوطني ,في المنطقة , وفرض تنظيم داعش سيطرته على المدينة بعد قتل العشرات من جيش النظام الذي تراجع الى تخوم المدينة . وفي وثيقة وصلت لمرصد السوري لحقوق الانسان في لندن تظهر بها ان عناصر تنظيم داعش قام بجلد وصلب رجل متهم بقضية اختلاس من اموال الزكاة في محافظة الرقة ,وكانت العقوبة تنفذ وسط حشد كبيير من الناس بقصد التشهير وتحريم ذلك الجرم . من جانبه طالب العقيد العقيد الطيار رئيس المجلس العسكري للثورة عمار النمر دول التحالف العربي بعاصفة حزم في سوريا للجم نظام بشار الاسد . اكد النمر في حديثه على ان المجتمع الدولي يبحث عن طريقة لانهاء النظام والخلاص منه . وفام السوريين في مدينة حمص باحياء ذكرى مجزرة الساعة التي قضى فيها العشرات من القتلى من المدنيين المعتصميين في ساحة الساعة يوم 18-04-2011في مدينة حمص,حيث هب اهالي مدينة حمص بهذا الذكرى احتجاجا على تردي الاوضاع في حمص وجميع مدن سورية مطالبين العالم بحل الازمة السورية .

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.