التخطي إلى المحتوى

images

يشن متشددون هجمات ضد أهداف للجيش والشرطة في شمال سيناء ومناطق أخرى بالبلاد، أسفرت عن مقتل مئات الأشخاص أغلبهم من رجال الجيش والشرطة.

وقتل ما لا يقل عن 19 شخصا، غالبيتهم من رجال الجيش والشرطة، وأصيب العشرات في هجمات بشمال سيناء والعاصمة القاهرة خلال الشهر الحالي.

وأعلنت جماعة “ولاية سيناء” التابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” مسؤوليتها عن الهجمات التي وقعت في شمال سيناء.

وكانت “ولاية سيناء” معروفة باسم تنظيم “أنصار بيت المقدس”، وذلك قبل مبايعته تنظيم “الدولة”.

وتصاعدت وتيرة الهجمات على قوات الجيش والشرطة ومنشآتهما في مصر منذ إطاحة الجيش بالرئيس محمد مرسي بعد احتجاجات واسعة على حكمه.

شاهد هنا :   لجهات التي ستشارك في مفاوضات جنيف بشأن اليمن

ودأبت جماعة الإخوان المسلمين، التي ينتمي إليها مرسي، على التأكيد على نهجها السلمي وعدم علاقتها بأعمال العنف.

لكن السلطات المصرية تصنف الجماعة “تنظيما إرهابيا”.

نتيجة التقييم
[Total: 0    Average: 0/5]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.