التخطي إلى المحتوى

من التخاوف المحتملة بين أوساط الشعب اليمني التخاوف من حرب محتملة وعاصفة تعصف باليمنيين والعاصمة صنعاء صحافة نت اخبار اليمن 27-4-2015.

الحوثيون يحشدون مسلحين والدبابات في العاصمة صنعاء

التخاوف من حرب محتملة وعاصفة تعصف باليمنيين والعاصمة صنعاء صحافة نت اخبار اليمن 27-4-2015

حشد الحوثيين في العاصمة اليمنية صنعاء العديد من المسلحين الحوثيين وكذلك العسكر المواليين للرئيس السابق علي عبدالله صالح في ارجاء العاصمة صنعاء, كما تم نشر العديد من الدبابات في بعض المناطق في صنعاء.

حيث يتخاوف العديد من النشطاء من عاصفة حرب قادمة قد تكون هيا الأوسع والأكبر خلال الأيام الماضية الي مرت.

هذا وقد قال شهود عيان، إن مسلحي جماعة الحوثي استحدثوا، اليوم الأحد، نقاطا أمنية جديدة في صنعاء، وقاموا بنشر دبابات ومدرعات عسكرية، فيما أبدى سكان العاصمة مخاوفهم من انتقال الصراع للمدينة.

شاهد ايضاً:   سياسيين يتحدثون عن إنقلاب عسكري كامل في اليمن
الشهود أوضحوا أن الحشود الجديدة للحوثيين هي الأولى منذ بدء «عاصفة الحزم« في 26 مارس/آذار الماضي.
وأفادوا بأن الحوثيين شيدوا متارس ترابية في عدد من شوارع العاصمة، كما نصبوا نقاطا أمنية عسكرية في شوارع «الجزائر« و«عمّان« و«عَصر« و«الستين« و«مذبح«.
ويتخوف سكان محليون، تحدثوا لـ«الأناضول« من نشوب معارك شوارع بين الحوثيين وخصومهم في العاصمة صنعاء، كما هو الحال في تعز (وسط) ومدن الجنوب.
شهود العيان قالوا إن النقاط الحوثية المستحدثة احتوت على مسلحين حوثيين معظم من صغار السن، وقالوا إن بعضهم لا يتجاوز الخامسة عشرة، مرجعين ذلك لاستنفار الجماعة لمقاتليها من الصف الأول في معاركها في مأرب (شرق) وتعز (وسط)، إضافة إلى المحافظات الجنوبية خاصة عدن.
ورجح سكان محليون أن يدور الصراع بين الحوثيين من جهة وقيادات حزب المؤتمر الشعبي العام التي أعلنت انشقاقها عن زعيم الحزب الرئيس اليمني السابق علي صالح، بالإضافة إلى حزب الإصلاح.
ويقول مراقبون للشأن اليمني إن السعودية قد تدعم حلف قبلي يضم المنشقين على صالح مثل البرلماني والزعيم القبلي محمد الشايف الذي أعلن تأييد «عاصفة الحزم«، إلى جانب حزب الإصلاح، وزعماء قبائل حاشد من أبناء الشيخ القبلي عبدالله الاحمر، وكافة مشائخ القبائل والموالين لهم في تخوم العاصمة والذين فجر الحوثيون منازلهم في صنعاء وعمران.
وحتى اللحظة اقتصرت الاضطرابات الأمنية في العاصمة صنعاء على القصف الجوي فقط وهو ما تسبب بتوقف الدراسة في المدارس والجامعات، ومعظم الشركات الكبرى.

انفجارات ليلة أمس في بعض المناطق في العاصمة

انفجارات كبرى تهز العاصمة صنعاء الآن، وإطلاق كثيف للمضادات الأرضية وسط تحليق مكثف لطيران التحالف..

شاهد ايضاً:   تكليف خالد بحاح بمهام الرئيس هادي وعدن عاصمة اليمن مؤقتاً صحافة نت

وتحدثت بعض المصادر أن الموقع التي تتعرض للقصف الآن في العاصمة هي:

مقر الفرقة الأولى مدرع سابقاً

منطقة الجراف

قاعدة الديلمي

وجبل نقم

نتيجة التقييم
[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

إغلاق الإعلان

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.