صحافة نت انفجارات عنيفة تهز العاصمة صنعاء ومنزل ابو علي الحاكم من اخبار اليمن28-4-2015

بعد إنتهاء جلسة اليوم من عقد القمة الي تدور حول اليمن وعاصفة الحزم انفجارات عنيفة تهز العاصمة صنعاء وتركيز الضرب على الفرقة الأولى  من اخبار اليمن صحافة نت.

انفجارات عنيفة تهز العاصمة صنعاء

انفجارات عنيفة تهز العاصمة صنعاء وتركيز الضرب على الفرقة الأولى  من اخبار اليمن صحافة نت

حيث افادة مصادر عن وجود قصف خلال كتابة هذا الخبر في كل من جامعة_الايمان‬و الحصبة‬ ‫و ‏سلاح_الصيانه‬ ‫و ‏صوفان‬ ‫و ‏الفرقة‬ الأولى.

هذا وقد سمع الكثيرون من سكان العاصمة إنفجارات بالتزامن مع اطلاق المضادات للطيران في العاصمة صنعاء, حيث تم الضرب على المناطق الي يتواجد فيها المسلحين الحوثيين.

شاهد ايضاً :   مقتل علي عبدالله صالح اليوم 4 ديسمبر 2017

المعلومات الأولية، عن قصف طيران التحالف مبنى وزارة الداخلية اليمنية ومبنى قيادة شرطة النجدة المجاور له بالحصبة لأول مرة،

كما تتحدث المصادر عن قصف معسكر اللواء الرابع في حي التلفزيون ومواقع آخرى.

كما استهدفت مخازن باتجاه الامن السياسي في منطقة الجوية وانفجارات متواصلة من مخازن الاسلحة.

حيث قالت المصادر ان اصوات الانفجارات ناتجه من الاسلحة في معسكر الصيانة خلف متزل حميد الاحمر.

كما نشرة اخبار عن قصف منزل ابو علي الحاكم من قبل قوى التحالف في عاصفة الحزم.

خالد الرويشان يتحدث عن جلسة مجلس الأمن

يبثُّ سُمّه حتى وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة!
جمال بن عمر الضفدع الأصفر يكذب أمام مجلس الأمن والعالم ..ويقول أنه كان على وشك النجاح في اليمن.. مش معقول!.. نجاح في المشمش على رأي إخواننا المصريين!
واقعة واحدة تلخّص الرجل ما يزال اليمنيون يتندّرون بها حتى اللحظة
يُمْلي جمال بن عمر على مجلس الأمن وضمن قرارٍ أنّ أبا الحاكم الحوثي وبالإسم مطلوبٌ للعدالة الدولية بسبب جرائم حرب.. وبعدها بأيام يذهب كوسيط مرسل إلى صعدة بعد أن أحرجه هادي على عجل قبيل سقوط صنعاء بأيام!

شاهد ايضاً :   من الأسعار اليومية من اخبار أسعار الذهب في اليمن 18-2-2015 بالعملة اليمنية

المضحك أنّ الذي استقبله في مطار صعدة قاصداً وساخرا كان ابو الحاكم نفسه!
وعندما لمحه بن عمر من على سلّم الطائرة الصغير فكّر بالتراجع متسائلا: أنا أمثل مجلس الأمن والأمين العام أتفاوض مع مطلوب للعدالة!..ماذا سأقول لمجلس الأمن وأنا من اقترح وضع الرجل في القائمة..
كانت أصعب لحظات في حياة الرجل!
لكنّ زميلا الرحلة أخذاه من يده وابتسما غامزين بأعينهما بما معناه: لاعليك!..عاااااااادي.. نحن في اليمن خلّيك هااااااادي!

 

 

تقييمك للمقال
[مجموع: 0 التقييم: 0]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق