استغلال القوى الدينية لشهر رمضان من أجل الدعاية الانتخابية

images

حذر المستشار أحمد الفضالي، رئيس تيار الاستقلال، من استغلال القوى الدينية لشهر رمضان من أجل الدعاية الانتخابية والترويج لمرشحيها، خاصة وأن الانتخابات غالبا ما ستجرى في أعقاب شهر رمضان مباشرة.

وطالب الفضالي، في تصريحات له الأحد 3 مايو، اللجنة العليا للانتخابات بضرورة تشديد العقوبات على كل من يخالف قانون الدعاية أو يستغل دور العبادة في الدعاية الانتخابية، داعيا أن يكون شطب المرشح الذي يفعل ذلك هو رد الفعل الطبيعي على تجاوزاته.

وأشار الفضالي إلى إن الرشاوى الانتخابية لها مظاهر عدة أبرزها ما تعمد إليه قوى الإسلام السياسي من استغلال حاجة المواطنين خلال شهر رمضان أو غيره واللعب على هذا الوتر “الرخيص”، لكنه أعرب عن ثقته في حسن إدارة العملية الانتخابية وفترة الدعاية من قبل لجنة الانتخابات حينئذ.

Advertisement

POSTQUARE

Advertisement