التخطي إلى المحتوى

header_image_Article-Main-Fustany-How-to-Wear-Belts-During-Pregnancy

وضع رجل أوسترالي في السجن لمدة 18 شهرا بتهمة سوء معاملة الحيوانات بعد أن أبرح ضربا تسعة كلاب صغيرة بقطعة قرميد إلى أن نفقت، وذلك إثر تناوله الميثامفيتامين.

وأقر نايثن تومسون (25 سنة) بالذنب في فعلته التي ارتكبها في آذار في منطقة كوري كوري على بعد 150 كيولومترا عن شمال سيدني. وقد وصف أحد الشهود الحادثة بـ”المجزرة”.
ولم ينج سوى جرو واحد أطلق عليه اسم “لاكي” (أي المحظوظ).
وقد عرضت تلك الجراء للبيع على الانترنت من قبل صاحبها الذي أخذها إلى تومسون بعدما لم يجد من يشتريها. فقد كان يعرف عن تومسون أنه يتوفق في بيع الكلاب.
وبحسب الرواية التي عرضت أمام محكمة نيوكاسل المحلية، كان نايثن تومسون يريد أخذ الجراء إلى ملجأ للحيوانات، لكنه غير رأيه وأخذها إلى حرج حيث أبرحها ضربا إلى أن نفقت.
وكان رجل يتنزه مع كلابه في الحرج وهو شهد على الحادثة.
ولفت محامي تومسون إلى أن موكله كان تحت تأثير المخدرات في ذاك الوقت وهو لم يكن في كامل وعيه، لكن القاضي روبرت ستون وصف تصرفه بالمفجع عند تلاوة الحكم الذي منع بموجبه من اقتناء الكلاب مدى الحياة.

نتيجة التقييم
[Total: 0    Average: 0/5]

شارك الخبر
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

Advertisement

إغلاق الإعلان

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.