تهنئة الشعب السوداني والرئيس عمر البشير بتجديد انتخابه رئيسا للسوان الشقيقة

اخبار مصر

Advertisement

news_89ae054d-244b-4a8a-83ee-c89d01b05f0d

أشاد الدكتور جمعة باهتمام وزارة الأوقاف السودانية ببرامج الوسطية والتعايش ضاربا المثل بوثيقة الرسول عليه السلام فى المدينة المنورة.

ومن جانبه أشاد الفاتح تاج السر عبد الله وزير الارشاد والاوقاف السوداني بالعلاقات التاريخية والجذرية بين مصر والسودان والتي يرويها الدين الاسلامي ونهر النيل، مشيدا بدور مصر كمنارة للعلم والفتح الاسلامي حيث يأخذ السودان من مصر الازهر الشريف العلم الديني المعتدل، مبينا دور علماء الازهر لدعم الفكر الديني فى السودان المعتدل والمتوازن والبعيد عن الغلو والتطرف.

ووصف زيارة وزير الاوقاف بالتاريخية فمنذ مدة بعيدة لم تحظ السودان بمسئول ديني كبير، مبينا أهمية التعاون المشترك لتدريب الائمة والدعاة ونشر المصحف الشريف والحافظين وثقافة الوقف وتعزيز شئون الدعوة ونشر الفكر المعتدل مثمنا دور الازهر الشريف.

ومن جانبه استعرض حامد يوسف أدم وكيل وزارة الارشاد والاوقاف السودانية نشأة وتطور الوزارة ودورها لتعميق الفكر الدعوي المعتدل فى كل الولايات وخدمة مصالح الوطن والمواطنين ونشر الدعوة وتشجيع الحوار بالحسنى والاهتمام بالتعايش بين جميع السودانين خاصة أن هناك 3 % غير مسلمين من أبناء السودان بعد الانفصال عن الجنوب ولهم كل الحقوق، كما يوجد إدارة للكنائس بالوزارة ومجلس للتعايش الديني.

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.