اخبار الشرق الاوسط

تبييض صفحة النازيين وعملائهم, غير مقبولة على الإطلاق

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتحدث خلال مؤتمر صحفي في بودابست يوم 17 فبراير شباط 2014. تصوير: لاسلو بالوج - رويترز.

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن المحاولات لإعادة كتابة التاريخ, وتبييض صفحة النازيين وعملائهم, غير مقبولة على الإطلاق وهي خطيرة جدا, لأنها تدفع العالم نحو صراعات جديدة.

وأوضحت وكالة أنباء /سبوتنيك/ الروسية أن الرئيس الروسي قال ذلك في رسالة وجهها إلى المشاركين في أول مؤتمر روسي – صيني انطلق في موسكو اليوم الثلاثاء تحت عنوان “دور الاتحاد السوفيتي والصين في تحقيق النصر على النازية والعسكرية اليابانية”.

ووصف بوتين هذه المحاولات بأنها غير أخلاقية وخطيرة للغاية, وأنها تدفع العالم نحو نزاعات جديدة, ونحو المزيد من مظاهر القسوة والعنف.. قائلا: “نعتبر المحاولات الوقحة لإعادة كتابة التاريخ من أجل تحقيق مصالح سياسية آنية, أمرا غير مقبول على الإطلاق, بما في ذلك محاولات رد الاعتبار للنازيين وعملائهم”.

كما أعرب عن ثقته في أن أعمال المؤتمر ستساهم في “تعزيز الرؤية الصحيحة لأحداث الحرب العالمية الثانية, وتخليد الأعمال البطولية لآبائنا وأجدادنا, بالإضافة إلى المساهمة في تربية الشباب بروح الوطنية والإنسانية والصداقة بين الشعوب”.

[Total: 0    Average: 0/5]
الوسوم

تبييض صفحة النازيين وعملائهم, غير مقبولة على الإطلاق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.