حالة من الهرج والمشادات الكلامية في البرلمان المغربي قبل أسبوع

6707ae99-4220-45bf-8c5d-6335a033d864_16x9_600x338

في بيان رسمي مشترك، طالبت قيادات من أربعة أحزاب معارضة في المغرب، رئيس الحكومة عبدالإله بنكيران بتقديم اعتذار علني ورسمي، مع التعبير في نفس السياق عن “الإدانة الشديدة للغة البذيئة” التي يستخدمها رئيس الحكومة في المغرب في عملية مخاطبة البرلمان كمؤسسة دستورية، بحسب تعبيرهم.

وفي سياق تداعيات ما سمتها الصحافة المغربية بـ “جلسة السفاهة” في المؤسسة التشريعية المغربية، عبرت الأحزاب الأربعة المكونة للمعارضة البرلمانية في بيان صحافي حصلت “العربية.نت” على نسخة منه، عن الأسف مما وصفته بـ “المستوى المتدني الذي يحاول رئيس الحكومة أن يطبع به التدافع الديمقراطي في المغرب”.

ومن جهة ثانية، أعلنت المعارضة في البرلمان عن التشبث باستكمال جلسة المساءلة الشهرية، التي جرى تعليقها في سابقة من نوعها خلال الأسبوع الماضي، مع تنبيه الرأي العام المغربي إلى أن “رئيس الحكومة يقوم بممارسات تسعى إلى إدخال البلاد في أزمة دستورية من باب تبرير السلوكيات التحكمية، التي أضحت عنوانا بارزا لتدبيره للشأن العام”، وفق تعبير المعارضة.

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

Be the first to comment

Leave a comment

Your email address will not be published.



This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.