إرسال الجيش وحدات لحفظ الأمن عقب احتجاجات عنيفة

6707ae99-4220-45bf-8c5d-6335a033d864_16x9_600x338

ساد الهدوء، اليوم الأحد، مدينة الفوار بولاية قبلي جنوب غربي تونس بعد إرسال الجيش وحدات لحفظ الأمن عقب احتجاجات عنيفة للمطالبة بالتوظيف وتحسين الظروف الاجتماعية.
وأكدت الشرطة أن ستة من عناصرها جرحوا وأحُرق مقر أمني في الفوار. وبينما شكا محليون من الاستخدام المفرط للقوة من قبل قوات الأمن، تحدثت الداخلية التونسية عن إطلاق متظاهرين النار على الشرطة من بنادق صيد.
وتشهد ولاية قبلي أعمال عنف متقطعة منذ تحدثت وسائل إعلام عن اكتشاف بئر نفطية في المنطقة.

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق