الفصل بين مناهضي أردوغان ومؤيديه من أجل الحيلولة

hiuhyiu

تظاهر آلاف الأشخاص صباح اليوم الأحد في مدينة كارلسروه الألمانية.. احتجاجاعلى زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.. وحسب /الدويتش فيلا/ فقد احتشد المتظاهرون في المدينة قبل ساعات قليلة من الخطاب المقرر أن يلقيه أردوجان في قاعة المؤتمرات بالمدينة اليوم.. واحتج المتظاهرون ضد الرئيس التركي بالهتافات ورفع اللافتات.

وقال متحدث باسم الشرطة / إن هناك أجواء مشحونة تسود المدينة/.. وأكد أنه سيتم الفصل بين مناهضي أردوغان ومؤيديه من أجل الحيلولة دون نشوب اشتباكات وأن زيارة أردوغان محاطة بالإجراءات الأمنية.

وأضاف المتحدث /أنه من المتوقع أن يحضر الفعالية الخاصة بالرئيس التركي والمقرر أن تبدأ بعد ظهر اليوم, ما يزيد على عشرة آلاف تركي من المقيمين خارج بلادهم ممن يعيشون في جنوب ألمانيا.

ويزور أردوغان ألمانيا فيما يوصف رسميا بأنه لقاء مع جماعات الشباب ولكن ينظر لها على نطاق واسع على أنها محطة في الحملة قبل الانتخابات البرلمانية المقررة في تركيا في السابع من يونيو.

يذكر انه يعيش نحو 4.1 مليون تركي في ألمانيا ويمكنهم التصويت في انتخابات السابع من يونيو ويمثلون تقريبا نصف الناخبين المؤهلين المقيمين في الخارج.. ويثير أردوغان غضب المعارضة بتنظيم حملة في صالح حزب العدالة والتنمية الحاكم رغم أنه قانونيا بصفته رئيس البلاد مقيد بأن يظل غير متحزب.

Advertisement

POSTQUARE

Advertisement