أهمية توحيد الجهود بين الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني

hiuhyiu

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله أهمية توحيد الجهود بين الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني والأهلي والمؤسسات الحقوقية بكافة اختصاصاتها لضمان صون حقوق الإنسان في فلسطين.

جاء ذلك خلال استقبال الحمد الله, اليوم الأحد, في رام الله وفدا من الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان, برئاسة المفوض العام للهيئة أحمد حرب, حيث تسلم التقرير السنوي للهيئة الخاص بوضع حقوق الإنسان في فلسطين.

كما أكد الحمد الله دعمه الكامل لجهود الهيئة المستقلة الفلسطينية لحقوق الإنسان ودورها الفاعل في عمليات توثيق ورصد الانتهاكات بحق الفلسطينيين في كافة أرجاء الوطن مشيرا إلى ضرورة تعزيز أسس الشراكة والتنسيق بين الحكومة وكافة المؤسسات غير الحكومية للاستفادة من الخبرات المتراكمة لديها ولدى المختصين العاملين فيها, بما يصب في المصلحة العامة.

وأشاد بعمل الهيئة وجهودها للحفاظ على حقوق الإنسان الفلسطيني, مجددا تأكيده على أن الحفاظ على كرامة وحقوق المواطن الفلسطيني من أهم أوليات عمل الحكومة, وستعمل على صونها ولن تقبل المساس بها.

Advertisement

POSTQUARE

Advertisement