ارتفع ما يسمى بكفاءة استخدام المياه لما يقرب من 20 %

توصلت دراسة طبية إلى أن زيادة ثاني أوكسيد الكربون في الغلاف الجوى(co2)قد ساهم فى زيادة استخدام الأشجار للموراد المائية المتاحة بشكل أكثر كفاءة.

وأوضح الدراسة أنه على مدار القرن العشرين، ارتفع ما يسمى بكفاءة استخدام المياه لما يقرب من 20 % من الزيادات فى تركيزات ثانى أوكسيد الكاربون فى الغلاف الجوى .

تأخذ الأشجار ثانى أوكسيد الكربون من الجو من خلال مسام صغيرة تسمى الثغور على الأوراق، لتفقد المياه من خلال نفس المسام ، فعندما يصبح تركيز ثانى أوكسيد الكربون فى ارتفاع , تتجه الأشجار إلى انكماش المسام لتقليل كمية الكربون المكتسبة مما يقلل من المياة المفقودة، ونتيجة لذلك، فإن ما يسمى بكفاءة استخدام المياه تزداد.

[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

Be the first to comment

Leave a comment

Your email address will not be published.



This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.