اسرائيل تقرر بناء وحدات بالضفة و القدس و امريكا تعلن قلقها

و قال “مارك تونر” المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الامريكية ان نظره امريكا الى تلك المستوطنات التي تصر اسرائيل على الاستمرار فى بنائها نظرة غير شرعية، و تراها خطوة لابد الا  يعترف بها المجتمع الدولى و ان يقف ضدها امام اصحاب الارض الاصليين.

صرحت امريكا و اقرت تعارضها بشدة بناء اسرائيل تلك الوحدات في الضفة الغربية المحتلة و القدس الشرقية، و ان ذلك فى سبيلة الى تعطيل محادثات السلام فى الشرق الاوسط.

و قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الامريكية “مارك تونر” ان لتمدد الاسطيطاني الاسرائيلي التي تتجاهل فيه كل الاعراف الدولية و البنود المتفق عليها فى المعاهدات السابقة بينها و بين السلطة الفلسطينية ، يقوم بدورة بالتشكيك فى نيتها تجاه اى حل سلمي بين الدولتين.

و ان من شأنه ان يقوم بتعطيل الخطوات السلمية التصحيحية للاوضاع بين الشعبين ، و نتتهك حقوق الفلسطينين فى ارضهم، لذا على اسرائيل ان تتوقف فورا فى التمدد الاسطيطاني الذي يوقف عملية المحادثات السلمية بين الدولتين.

و قد اقرت امريكا هذا الرفض لبناء وحدات يهودية جديدة في الضفة الغربية المحتلة و القدس الشرقية في بيان رسمي لها.

شاهد ايضاً :   البدء في إنتخابات على مقعد توفيق عكاشة بعد إستقاط عضويتة

ضع هنا تعليق