التخطي إلى المحتوى

الصفحة العربية متابعات في تقدم المقاومة الشعبية بشكل كبير وواضح وتحرير العديد من المحافظات تحرير أبين بمساندة قوات سعودية إماراتية صحافة نت يمنية واخر اخبار اليمن.

تحرير أبين بمساندة قوات سعودية إماراتية

تحرير أبين بمساندة قوات سعودية إماراتية صحافة نت يمنية واخر اخبار اليمن

في التحرك السريع للمقاومة الشعبية, وبداية الحسم الذهبي من قبل المقاومة الشعبية في اليمن, وبدعم من قوات سعوديه وإماراتية وكذلك مصرية, تتحدث الأخبار بأن هناك قوات من الجيش الوطني الإماراتي والسعودي, يشاركون في تحرير محافظة أبين جنوب البلاد.

حيث تمكنت قوات الجيش الموالية للحكومة الشرعية والمقاومة الشعبية وبدعم من قوات التحالف الذي تقوده السعودية، أمس، من تحرير مديرية لودر الاستراتيجية في محافظة أبين، وهي آخر معاقل الحوثيين في محافظة ابين، وبعد تحرير لودر باتت محافظة أبين  شبة محررة بالكامل، بعد تحرير محافظات عدن ولحج والضالع وغيرها.

شاهد ايضاً:   حقيقة وموعد فتح منفذ الطوال , جمارك الطوال الحدودي أمام الزائرين والمسافرين

وقد ذكرت صحيفة “الشرق الاوسط” الخليجية ، نقلا عن مصادر عسكرية وصفتها بـ”الرفيعة” أن ما قدمه افراج الجيش السعوديون والاماراتيون في المواجهات كان بطولي، وكان له الأثر في دعم المقاومة الشعبية في تحرير تلك المناطق، إضافة إلى ضربات طيران التحالف للقواعد العسكرية للانقلابيين على الشرعية بطائرات الأباتشي، بينما سقط عشرات من ميليشيا الحوثي في قبضة المقاومة الشعبية، من بينهم قيادات عسكرية يجري التحقيق معهم لمعرفة بعض التفاصيل العسكرية عن الميليشيا وحليفهم صالح.

ويتوقع – بحسب مصادر عسكرية – أن تتخذ القيادة العليا في الجيش الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي، بعد عملية تحرير أبين وطرد الحوثيين، خطوات استباقية في مواجهة الخصوم والمتمثلة في التحرك مباشرة، بعد تأمين المواقع المحررة بوحدات عسكرية، إلى صعدة أو إلى صنعاء، التي سيكون لها تأثير مباشر في إرباك صفوف الميليشيا، وسهولة القضاء على الانقلاب العسكري في فترة زمنية وجيزة.

شاهد ايضاً:   مكان تواجد علي عبدالله صالح وغارات عنيفة على المكان صحافة نت أخبار اليمن يختبئ
نتيجة التقييم
[Total: 0    Average: 0/5]

شارك الخبر
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

Advertisement

إغلاق الإعلان

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.