التخطي إلى المحتوى

مهرجان الخليج السينمائى

أعلن “مهرجان الخليج السينمائى” قائمة الرعاة البرونزيين الذين سيقدّمون الدعم للمهرجان، فى دورته السادسة، وهى المجموعة الأكبر حتى الآن.

وتضمّ قائمة الرعاة البرونزيين المرموقين لهذا العام: مصنع الكريستال اليدوى “كريستال غاليرى”، وشركة الإنتاج فى دبى “فليكر شو للإنتاج”، ووكالة الإعلان العالمية الشهيرة “ليو بورنيت”، والجامعة متعددة التخصصات “جامعة مانيبال دبى”، وشركة الطباعة والنشر عالية الجودة والرائدة فى دبى “مسار للطباعة والنشر”، حيث شارك العديد منها فى رعاية المهرجان فى السنوات الماضية.

يُعدّ “مهرجان الخليج السينمائى” المنصة الوحيدة المُخصّصة للأفلام الخليجية فى المنطقة، وستُقام دورته السادسة فى الفترة ما بين 11 – 17 أبريل، فى “دبى فستيفال سيتى”، تحت رعاية سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس هيئة دبى للثقافة والفنون (دبى للثقافة).

فى هذه المناسبة، قالت مهسا معتمدى، المدير التنفيذى للتسويق والفعاليات فى” مهرجان الخليج السينمائى”: “يعد مهرجان الخليج السينمائى حدثاً إقليمياً مهماً، إذ يسعى باستمرار من خلال كلّ دورة إلى تقديم الأفضل، عبر برامج متميزة لزوار المهرجان، سواء العاملين فى مجال صناعة السينما، أو عشاق السينما، على حدّ سواء، معتمدين فى ذلك على علاقتنا مع شركائنا المميزين. يضطلع كلّ من رعاتنا البرونزيين بدور إستراتيجى هام فى مسيرة المهرجان، إذ قدّموا لنا الدعم من خلال خبراتهم فى مجالات عدّة، وعبر سنوات مضت، وذك التزاماً بمسؤوليتهم الاجتماعية، وبقيمة المهرجان نحو تعزيز القطاع الثقافى فى مدينة دبى خاصة، والمنطقة عامةً”.

يُذكر أن كلاً من الرعاة البرونزيين يقدّم دعماً قيماً للمهرجان: إذ يقدّم “كريستال غاليرى”؛ الرائد فى تصنيع وتسويق وتجارة منتجات الكريستال اليدوية الرائعة فى دولة الإمارات العربية المتحدة، الجوائزَ التى ستُمنح خلال المهرجان، فى حين ستوثّق الشركة المتخصصة بالإنتاج الصوتى والمرئى والتصوير؛ “فليكر شو للإنتاج”، جميع أنشطة المهرجان، بدءاً من حفل الافتتاح، والمرور على السجادة الحمراء، إلى ورش العمل، وجلسات لجان التحكيم، وحفل الختام، بوصفها شريك التغطية الرسمى.

من جهتها، تقوم شركة “ليو بورنيت”؛ الوكالة الإبداعية فى مجال الإعلان، بإطلاق الحملة الإعلانية المتميزة لهذا العام، إذ تُعدّ الحملة الإعلانية للمهرجان من أهمّ الخطوات الأساسية لإبراز أسماء المشاركين. وخلال فترة انعقاد المهرجان، سوف تساهم “جامعة مانيبال” أيضاً فى الإعلان عن الحدث، حيث تدرّب فريقاً من الطلاب على المعايير المهنية فى الصحافة، لتغطية نشاطات المهرجان.

من جانب آخر، لم يغفل المهرجان أهمية التواصل مع الجمهور طوال مدة انعقاده، ومن أجل ذلك، ستقوم “مسار للطباعة والنشر”؛ الشركة التى حرصت على مواصلة رعايتها كشريك إستراتيجى للمهرجان، بطباعة ونشر الدليل والبرامج والنشرات الإعلامية الصحفية اليومية الخاصة بالمهرجان.

نتيجة التقييم
[Total: 0    Average: 0/5]

Advertisement

إغلاق الإعلان

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.