أخر أخبار اليمن 28-8-2015 السعودية اخبار الحوثيين صنعاء صحافة نت الصحف نت صحافة 24

اخبار الشرق الاوسط

Advertisement

الصفحة العربية المشهد اليمني مناورات عنيفة تشهدها هذه اللحظة من اخر اخبار اليمن 28-8-2015 السعودية حرب الحدود صحافة نت اخبار الحرب على الحوثيين .

اخر اخبار اليمن 28-8-2015

اخر اخبار اليمن 28-8-2015 السعودية حرب الحدود صحافة نت اخبار الحرب على الحوثيين
صورة ارشيفية

شهدت منطقة الجابري بالخوبة قطاع الحرث التابع لمنطقة جيزان مواجهات عنيفة ليلة أمس بين الحوثيين وقوات الرئيس السابق الموالية لهم والقوات البرية الملكية السعودية مسنودة بكتائب من الحرس الوطني.

وأفادت مصادر خاصة  لـ ” المشهد اليمني” أن القوات البرية السعودية إستخدمت سلاحاً نوعياً جديداً في مواجهات الأمس التي راح ضحيتها الكثير من الحوثيين الذين هاجموا الموقع العسكري السعودي.

وأضافت المصادر، أن السلاح النوعي هو رشاش من نوع جديد مواجهات امس من نوع جديد يدعى M134 Gatling والذي دخل المعارك الحدودية لأول مرة وشكل مفاجأة للحوثيين والقوات الموالية لهم.

ويقوم الحوثيون وقوات الرئيس السابق الموالية لهم بشن هجمات وعمليات كر وفر واستهداف مواقع عسكرية وقرى سعودية بالصواريخ وقذائف الهاون فيما تشن المدفعية السعودية قصفاً مركزاً على طول الشريط الحدودي وبمشاركة مروحيات الأباتشي القتالية بهدف الحد من عمليات اطلاق الصواريخ نحو الأراضي السعودية.

إستخدام سلاح نوعي جديد في الحرب على الحوثيين

قامت قوى التحالف بقيادة السعودية في إخراج سلاح جديد من نوعه وذلك لدحر الحوثيين من على حدود السعوديه كما قالت بذلك المصادر.

شاهد ايضاً :   أسماء المواقع في غارات اليوم في صنعاء 29-9-2015

يذكر أن السلاح النوعي هو رشاش أستخدم في مواجهات الايام الماضيه وهو من نوع جديد يطلق عليه اسم M134 Gatling  يطلق 3000 ألف طلقه في الدقيقه والذي دخل المعارك الحدودية لأول مرة وشكل مفاجأة للحوثيين والقوات الموالية لهم.

ويقوم الحوثيون وقوات الرئيس السابق الموالية لهم بشن هجمات وعمليات كر وفر واستهداف مواقع عسكرية وقرى سعودية بالصواريخ وقذائف الهاون فيما تشن المدفعية السعودية قصفاً مركزاً على طول الشريط الحدودي وبمشاركة مروحيات الأباتشي القتالية بهدف الحد من عمليات اطلاق الصواريخ نحو الأراضي السعودية.

https://www.youtube.com/watch?v=BV-I2gfPwYk

المداني قائد للقوات في جهة العاصمة صنعاء للحوثيين

قالت مصادر عسكرية مطلعة في صنعاء” إن الحوثيين كلفوا، رسميا، القيادي الميداني يوسف المداني بتولي قيادة جبهة صنعاء،.

وذكرت صحيفة الشرق الاوسط في إنه تم اناطة المداني بقيادة “وحدات الأمن الخاصة ولواء القوات الخاصة الدفاع عن الحزام الأمني للعاصمة صنعاء، فيما أسندت مهمة الدفاع عن المدينة إلى كتيبة الشرطة العسكرية وكتيبة النجدة.

شاهد ايضاً :   صحافة نت , اخبار اليمن 16-3-2015 اليوم الإثنين عبر الصحف اليمنية

 اين يختبيء عبدالملك الحوثي ؟

ذكرت مصادر محليه بمحافظة صعدة إن زعيم جماعة الحوثي عبدالملك الحوثي يختبأ بأحد كهوف منطقة خولان حيث تمتاز بوعورة تضاريسها وكثرة كهوفها.
وقالت شخصيات قبليه ، أن عبد الملك الحوثي، يتنقل بين حجة وصعدة ويتخذ من كهوف بني خولان وجبالها مأمناً له.
وحصل ” المشهد اليمني ” على صوره جويه من مجموعه من ابناء صعده ذكروا ان هذه الصوره الجويه هي للمنطقة التي يتخذها الحوثي ملاذا آمنا له وتظهر فيها سلسة جبال تحوي كهوف عديدة.
وأوضح شيخ قبيلة بني حذيفة في صعدة الشيخ صالح يحيى قروش، أن عبدالملك الحوثي يجلس في صعدة في بلاد خولان، نظراً لوجود كهوف فيها وتضاريس يصعب معها تحديد موقعه.

التوجه الى صنعاء لتحريريها

م تكد تمضي 24 ساعة على التحذير الذي وجهته 12 من قبائل محافظة صنعاء للمتمردين الحوثيين وقوات صالح بضرورة مغادرة المحافظة، حتى تحول ذلك التحذير إلى واقع تجسد في الاشتباكات العنيفة التي خاضها مقاتلو القبائل ضد المتمردين في منطقة نهم شرق العاصمة، بعد رفض السكان وضع دبابات للحوثيين في الجبال الواقعة بأراضيهم.
إلى ذلك، طالبت قيادة التحالف ضباط الجيش اليمني السابق بالانسلاخ من التمرد والانضمام إلى الشرعية، وقالت في منشورات ألقتها طائراته في صنعاء: إن البلاد تحكمها الشرعية، وليس الانقلابيين.
ويتزامن ذلك مع اقتراب اكتمال خطة تحرير صنعاء التي أطلق عليها “أم المعارك”.
وذكرت الوطن السعودية ان قبائل صنعاء في تنفيذ سريع لتهديداتها التي وجهتها خلال الأيام الماضية، خاضت مؤخرا اشتباكات عنيفة مع ميليشيات التمرد الحوثي، وقوات علي عبدالله صالح، وأشار المركز الإعلامي للمقاومة إلى أن المواجهات بدأت بمنطقة نهم شرق العاصمة، بين مجاميع حوثية ومقاتلين ينتمون إلى قبائل المنطقة.
وأضاف أن القتال اندلع عندما أرادت مجاميع حوثية التمركز في جبال نهم المطلة على مأرب، إلا أن أهالي المنطقة رفضوا استخدام أراضيهم في الاعتداء على المواطنين، ما أدى إلى المواجهة التي أسفرت عن مقتل عدد من عناصر الميليشيات وإحراق ثلاثة أطقم تابعة لها.
في سياق متصل، أكدت مصادر إعلامية أن التحالف العربي الذي تقوده المملكة وجَّه ضربة موجعة للانقلابيين، عندما تمكن من إقناع قبائل ومؤيدين لهم بالعودة إلى حضن الشرعية والانضمام للتحالف.

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.