بان كى مون يناشد زعيم كوريا الشمالية إنهاء الاستفزازات

الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون

طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون، فى رسالة مباشرة لزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون، بالتوقف عن مزيد من الاستفزازات.

وناشد بان كى مون بلغته الأم، الكورية، زعيم كوريا الشمالية فى مقابلة مع شبكة “سى إن إن” الأمريكية الإخبارية أمس الخميس، قائلا: “بصفتى الأمين العام للأمم المتحدة، ومواطنا كوريا، أناشدك إنهاء التصرفات الاستفزازية التى حدثت مؤخرا والعودة إلى الحوار”، مؤكدا ضرورة إحلال السلام مجددا فى شبه الجزيرة الكورية.

وذكر الأمين العام أنه يتعين أيضا على زعيم كوريا الشمالية العمل على تحسين مستوى معيشة المواطنين فى بلاده، وقال: “أعلنت بشكل واضح من قبل استعدادى لزيارة كوريا الشمالية ما دامت زيارتى ستكون مجدية، وستحدث فى إطار تعاون وثيق مع أطراف ذات صلة، مثل جمهورية كوريا (كوريا الجنوبية) والولايات المتحدة على وجه الخصوص”.

وأضاف بان كى مون، فى المقابلة التى أجراها عقب لقائه مع الرئيس الأمريكى باراك أوباما فى البيت الأبيض، أنه وأوباما يتبنيان نفس وجهة النظر، معربا عن تأكده من أن رد فعل أوباما على الأزمة الحالية سيكون “حاسما جدا ومدروسا أيضا”.

وذكر الأمين العام للمنظمة الدولية أنه طلب من أوباما العمل على تعزيز التعاون بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية والصين.

تقييمك للمقال
[مجموع: 0 التقييم: 0]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق