مسيحيو نيجيريا يتهمون “بوكو حرام” بالعمل على أسلمة البلاد

رئيس نيجيريا جودلاك جوناثان

أتهم زعماء الجمعية المسيحية بنيجيريا جماعة “بوكو حرام” المناهضة لسياسة الحكومة النيجيرية بالعمل على أسلمة البلاد.

وقال رئيس الجمعية، التى تعتبر أكبر وأهم المؤسسات الدينية المسيحية فى نيجيريا القس ايو اورستجافور فى تصريحات صحفية اليوم “الجمعة” “إن هناك العديد من الأدلة التى تثبت أن الجماعة تعمل على أسلمة المسيحيين النيجيريين.

ورفض رجل الدين المسيحى قرار الرئيس جودلاك جوناثان بتشكيل لجنة لدراسة العفو عن أعضاء “بوكو حرام”، بهدف وضع حد لأعمال العنف فى البلاد.

وقال موسى أساكى، الأمين العام للجمعية، إن المسيحيين اندهشوا من طلب رئيس المجلس الأعلى للشئون الإسلامية بنيجيريا محمد سعد أبو بكر للرئيس بالعفو عن أعضاء الجماعة، مشيرا إلى أنهم متورطون فى أعمال عنف وقتل ضد المسيحيين.

وحث القس صنداى ماكيندى، راعى الكنيسة المثيودية بنيجيريا، الحكومة على العمل على تعويض ضحايا هجمات الجماعة وإعادة توطين المشردين، للتخفيف من معاناتهم، بدلا من ممن وصفه بتضييع الوقت مع الجماعة التى اتهمها بالاستمرار فى عمليات القتل.

تقييمك للمقال
[مجموع: 0 التقييم: 0]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق