الدوحة تهدد بحرب في سوريا بعد زيارة الرئيس السوري بشار ألى روسيا مسكو

هذا وقد تم إبلاغ كل من الملك سلمان ملك المملكة العربية السعودية وكذلك الطيب أوردغان التركي وأيضاً عبدالفتاح السيسي رئيس مصر والملك عبدالله ملك الأردن, بما دار في الإجتماع الي جمع كل من بشار الأسد وبوتين.

وعلى مايبدوا بأن الإتصالات من قبل الرئيس الروسي بوتين بهؤلاء الأطراف في العالم العربي والأجنبي قد يحدث فرق كبير في التطورات في سوريا, وربما قد يتم التوصل إلى أن ينحني الرئيس السوري بشار الأسد من رئاسة سوريا بعد فترة زمنية محددة.

على جانب أخر قالت الخارجية القطرية بأن الدوحة وتركيا والسعودية رح تدخل في الحرب في سوريا ضد النظام السوري بشار الأسد, وذلك بعد الإجتماع الي جمع بوتين ببشار الأسد.

ومن خلال التوقعات الأولية من بعض المحللين بأن سفر بشار الأسد إلى موسكو ماهو سوى تمهيد الوضع له بالخروج من سوريا بطريقة سليمة وبدون أي عقوبات عليه او على أي حد من عائلتة.

شاهد ايضاً :   العميد العسيري يتحدث عن إتفاق ودعم مابين علي عبدالله صالح والقاعدة

ضع هنا تعليق