احمد علي عبدالله صالح يعود لـ صنعاء للحرب !! صحافة نت أخبار اليمن 2-3-2016

احمد علي عبدالله صالح

في أخبار متداله من مواقع مصرية مقربة من السيسي, بأن ابو ظبي عازمة على إرجاع احمد علي عبدالله صالح لـ مقاومة المقاومة والوقوف ضد المقاومة.

تحدثت مصادر مطلعة عبر صحيفة مقربة من الرئاسة المصرية, بأن أبو ظبي قد تنوي إرسال نجل علي صالح , احمد علي عبدالله صالح إلى صنعاء.

وجاء إرجاع العميد احمد علي وذلك للحرب ضد المقاومة الشعبية اليمنية, ورفع المعنويات لـ مقاتلي الحرس الجمهوري, والمليشيات الحوثية بعد الهزائم التي لحقت بهم.

كما وضحت الصحيفة, بأن سبب إرسال احمد علي من قبل أبو ظبي, هو الأحداث الأخيرة التي تم تعيين علي محسن الأحمر نائباً للقائد الأعلى للقوات المسلحة من قبل الرئيس هادي.

شاهد هنا :   حقيقة الانتحاري بجوار فهد القرني من اخر اخبار اليمن 19-12-2016

وأوضح أن أنصار المخلوع صالح ومعاونيه، يجرون ترتيبات واستعدادات، لاستقبال العميد أحمد علي، المقرر عودته من العاصمة الإماراتية خلال الأيام القليلة المقبلة، مؤكدا أن فعالية الاستقبال تتم بشكل سري ودون الإفصاح للجماهير عن الهدف من هذه الفعالية.

ولمح المصدر في حزب صالح إلى أن عودة قائد قوات الحرس الجمهوري سابقا المتحالفة مع الحوثيين إلى صنعاء تحمل مؤشرات عسكرية، وهي قيادة عمليات مضادة بإيعاز إماراتي ضد قوات المقاومة الشعبية والجيش الموالي للرئيس هادي، المسنودة بقوات من التحالف الذي تقوده السعودية، والمتمركزة في مديرية نهم شمال شرق صنعاء.

وفسر المصدر الدور الإماراتي بأنه رد على تعيين الجنرال “الأحمر”، الذراع العسكري لإخوان اليمن، الذي بات القائد الفعلي لجيش الشرعية، وبموافقة السعودية.

شاهد هنا :   صحيفة عكاظ تهين اليمنيين، ومطالبات بالإعتذار اخبار اليمن 10-3-2016 صحافة نت

ويعيش حالياً الحوثيين وقوات صالح حالة من الإرتباك بعد تحرير ميدي وفرضة نهم ومفرق الجوف ومأرب من المليشيات, وتجهيزات لتحرير تعز.

 

المصدر: وكالات

[Total: 2    Average: 3/5]

Advertisement

About the author

كريم سالم

‏‏‏صحفي‏ لدى ‏الصفحة العربية و‏‏صحفى بـ "الصفحة العربية " العربية مصور _ معد أفلام وثائقية_ مدير المشروعات والمتحدث الاعلامى بـ "مركز عمال مصر"_ باحث‏ لدى ‏صحفى‏‏‏

Be the first to comment

Leave a comment

Your email address will not be published.



This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.