صحيفة عكاظ ترفض الإعتذار للشعب اليمني ، وتوضح ذلك

نشرة اليوم صحيفة عكاظ في خبر يتضمن ماتم تداوله من ردود الأفعال في مايخص عنوان ” تبادل جندي  مقابل 7 يمنيين.

حيث أثار ذلك غضب الجميع في الوسط اليمني، سواء كان ذلك من اتباع المخلوع والإنقلابيين، او من قبل الشعب الرافض للانقلاب ومؤيد الشرعيه والتحالف.

وتحدث الكثيرون من مؤيدي قوات التحالف، بأن ماتم نشره من قبل صحيفة عكاظ، ماهو سوى طريقة لخدمة الحوثيين والمخلوع، وذاك لبلورة الخبر لجعله القضية حرب مابين السعودية واليمن.

وتوضح الصحيفة منشور ومقال مفصل لها حول ردود الافعال من قبل اليمنيين  ورافضه كما هو مبين الإعتذار!!.

تابعت “عكاظ” ردود الأفعال على خبرها المنشور اليوم (الخميس)، تحت عنوان “تهدئة على الحدود ومبادلة جندي بـ 7 يمنيين “، وتأسف “عكاظ” على بعض الآراء التي تحاول النيل من نزاهتها ووطنيتها، من خلال تعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي الغرض منها التشويش على مصداقية الصحيفة ومهنيتها في التعاطي مع الأخبار والتقارير كافة.
ونحن في “عكاظ” ملتزمون أمام القارئ الكريم بتقديم الحقائق وعدم تزييفها، أو التلاعب بها تحت أي ظرف، وفق ميثاق الشرف الصحفي الذي تراهن عليه، وتتمسك بالمعايير الأخلاقية في موادها المنشورة، إذ تضع في أولوياتها، العمل الاحترافي بموجب (ميثاق الشرف) القاضي بالتمسك الصارم بأخلاقيات المهنة وشرفها في كل ما تنشره للقراء، مع حرصها التام على منح منتقديها فرصة النشر والتعقيب وإبداء الملاحظة من دون إقصاء.
وغاب على “المنتقدين”، أن البيان المنشور في الصحيفة، لم يكن رأياً شخصياً أو اجتهادا صحافياً، بل هو بيان رسمي موزع على الصحف من وكالة الأنباء السعودية (واس)، وهي الوكالة الرسمية للمملكة، التي من المفترض التعامل مع بياناتها من دون نقص أو زيادة أو تحريف.
ولإطلاع القارئ الكريم على الصورة الكاملة للخبر، ننشر البيان نصاً كما هو من وكالة الأنباء السعودية، مع العلم أن الصحيفة ترفض كل ما يثير الفرقة والشتات والطائفية والمذهبية والقبلية والعنصرية، التزاما بميثاق الشرف الإعلامي، وصناعة الرأي العام المنحاز لقضايا وطنه.

نص البيان الصادر عن قوات التحالف:

شاهد ايضاً :   جدول أسعار الذهب اليمن 18-9-2015 بالريال اليمني

أعلنت قيادة قوات التحالف أن شخصيات قبلية واجتماعية يمنية سعت لإيجاد حالة من التهدئة على الحدود اليمنية المتاخمة للمملكة لإفساح المجال لإدخال مواد طبية وإغاثية للقرى اليمنية القريبة من مناطق العمليات ، وقد استجابت قوات التحالف لذلك عبر منفذ ” علب ” الحدودي. كما تم استعادة المعتقل السعودي العريف ( جابر أسعد الكعبي) وتسليم عدد سبعة أشخاص يمنيين تم القبض عليهم في مناطق العمليات بالقرب من الحدود السعودية الجنوبية ، وتعرب قيادة قوات التحالف عن ترحيبها باستمرار حالة التهدئة في إطار تطبيقها لخطة (إعادة الأمل) بما يُسهم في الوصول إلى حل سياسي برعاية الأمم المتحدة وفق قرار مجلس الأمن رقم ( 2216 ) .

شاهد ايضاً :   تأخير نشر رابط عاكس خط الحلقة 13 بسبب ضعف الإنترنت في اليمن

 

المصدر صحيفة عكاظ

[Total: 2    Average: 3/5]

Advertisement

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق