التخطي إلى المحتوى
حقيقة تعرض إطلاق نار على موكب ولد الشيخ في صنعاء

ماهي حقيقة الأخبار المتداوله حول  إطلاق نار على موكب ولد الشيخ في صنعاء بعد وصوله إلى العاصمة اليمنية للتشاور للخروج من الأزمة.

تعرض موكب ولد الشيخ , المبعوث الأممي لليمن للتشاور مع الأطراف اليمنية الحوثيين والمؤتمر للوصول إى حل النزاع في اليمن, وإيقاف الدم الذي ينزف يومياً.

 

أفاد مراسل الأناضول بأن طائرة أممية حطت في مطار صنعاء تقل المبعوث الأممي وعدد من مساعديه السياسيين.

ومن المقرر أن يلتقي ولد الشيخ في وقت لاحق من مساء اليوم ممثلين من الحوثيين وحزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح، رغم الهجوم الذي يتعرض له من قبلهم “بعدم الحياد والانحياز لدول التحالف العربي”.

 

ويحمل ولد الشيخ نسخة معدلة من خارطة الطريق الأممية تنص على انسحاب الحوثيين من محافظة الحديدة وميناءها الاستراتيجي (غرب) بدلًا عن صنعاء، مقابل وقف التحالف العربي لعملياته العسكرية غربي اليمن، كما يطمح المبعوث الأممي لإبرام هدنة قبيل حلول شهر رمضان.

وتعرض موكب المبعوث الأممي للرشق بعلب مياة فارغة من قبل متجمهرين حوثيين إثر خروجه من مطار صنعاء باتجاه مقر إقامته، بعد اتهامات له بالعجز عن رفع الحصار عن مطار صنعاء، والذي يفرض التحالف حظرًا جويًا عليه منذ 9 أغسطس/آب الماضي، حسبما ذكرته وكالة أنباء الأناضول .

وفي وقت سابق اليوم، قال ناطق الحوثيين ورئيس وفدهم التفاوضي، محمد عبدالسلام، إن “استمرار اللقاء مع الأمم المتحدة بات جزءًا من العبث”، وذلك قبيل ساعات من لقاء مرتقب سيجمعهم بالمبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.