التخطي إلى المحتوى
إشتباكات في جولة المصباحي بين الحوثيين والحرس الجمهوري و مقتل خالد الرضي

في تطور خطير بين الحوثيين والحرس الخاص التابع للرئيس السابق علي عبدالله صالح إندلعت إشتباكات مسلحه مساء امس 26 اغسطس 2017 في منطقة حدة في جولة المصباحي وراح فيا قتلى وجرحى من الطرفين.

وكانت ليلة امس في العاصمة صنعاء مليئة بالأحداث والخوف من الإنفجار الوضع بشكل كبير قد يجوب جميع المنطقة في العاصمة اليمنية صنعاء بعد تحتم الصراع بين الطرفين .

إشتباكات في جولة المصباحي

سمع سكان العاصمة اليمنية صنعاء والقريبين من منطقة حدة أصوات للأعيرة النارية بشكل كثيف , حيث ظهر بأن الأصوات كانت ناجمة عن إشتباكات بين كل من الحوثيين والحرس في منطقة حدة في جولة المصباحي.

 

وخلف الإشتباكات في مَقتل إثنين من الحوثيين ومقتل أخرين من طرف القوات المواليه للرئيس السابق علي عبدالله صالح في مواجهات بينهما في إحدى النقاط في حده.

 

مقتل خالد الرضي

وخلال الإشتباكات قتل العقيد خالد الرضي المقرب من نجل الرئيس السابق علي عبدالله صالح في المواجهات ليلة امس التي كانت بين نقطة للحوثيين وبين الحرس الجمهوري التابع لـ علي عبدالله صالح.

 

ونشر العديد من رواد مواقع التواصل الإجتماعية صور خالد الرضي قبل وبعد مقتلة والذي ظهرت عليه الدماء وهو مُلقَى على الأرض في جولة المصباحي.

 

وقالت بعض الأخبار بأن هناك خيانة من الحوثيين في مقتل الرضي , وجاء مقتل الرضي بعد التهدئة بين الحوثيين والحرس وقام احد الحوثيين بإطلاق النار على خالد الرضي ليردية قتيلاً.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.