التخطي إلى المحتوى

مجلة الصفحة

بداءة اليوم السبت وزارة الاتصالات  1-6-2013 في اليمن بتدشين تخفيضات رسوم الاشتراك في الانترنت الدي اس ال DSL بأسعار مخفظه لتناسب جميع الشرائح

وهذا جدول توضيحي للاسعار المخفظة والباقات

yp01-06-2013-620480

ويتضح من الجدول التالي

أولا : تخفيض أسعار الفئة الذهبية بنسب تصل إلى 50% ” جدول رقم 1 ”
استهدفنا في الفئة الذهبية تلبية احتياجات الشركات، والجهات الحكومية، إضافة إلى تمكين المواطن من الاستفادة من هذه الفئة، وهي فئة غير محدودة، من حيث حجم تنزيل البيانات، وبما يحقق أهداف شريحة كبيرة من المستخدمين، في مجال الأعمال الخاصة، والاحترافية، بما في ذلك المواطنين الراغبين بالاشتراك فيها، نتيجة للتخفيضات التي شملت أسعارها بنسب عالية، وصلت إلى 50% ووفرت العديد من الخيارات أمام المشتركين.

موضوع مميز :   صور من ألعاب راس السنة الميلادية وأهم المناطق لمشاهدة الألعاب

ثانياً: زيادة السعات في الفئة الفضية بنسب تتراوح مابين 28% إلى 100% “جدول رقم 2 ”
في هذه الفئة الفضية تم عمل زيادات كبيرة في السعات الممنوحة للمستخدمين بنسب تتراوح ما بين 28% الى100% وذلك بهدف تلبية احتياجات مستخدمي المنازل والمكاتب الصغيرة، وهو ما يحقق للمستخدم ميزة الحصول على سعات اكبر بذات الأسعار التي كانت تدفع سابقا مقابل سعات اقل، وهو ما يلبي احتياجات الشريحة ذات الاستخدام المتوسط للانترنت بشكل عملي وفعال.

ثالثاً : استحداث الفئة البرونزية التي سيتم إطلاقها في أغسطس 2013 م” جدول رقم 3 ”
تعد الفئة البرونزية فئة مستحدثة وجديدة وسيتم إطلاقها خلال شهر أغسطس القادم، وتستهدف هذه الفئة شريحة الشباب، وصغار المستخدمين، الذين يحتاجون خدمة الانترنت بشكل محدود، وبغرض التصفح العادي، دون الحاجة لأحجام تنزيل كبيرة، وبذلك سيتمتع مستخدمي هذه الفئة بإمكانية الحصول على الخدمة بكل سهولة ويسر، وبما يفي بالغرض، ويلبي احتياجاتهم الفعلية.

موضوع مميز :   إمساكية شهر رمضان 2014 في الدول العربية إمساكية رمضان 1436

وتهيب المؤسسة العامة للاتصالات بكافة المشتركين انه من المتوقع، ونتيجة لهذه التخفيضات والزيادة في السعات، أن يحدث إقبال كبير على الخدمة، وانتقال المشتركين إلى سرعات أعلى، وهو ما قد يؤثر على الخدمة لفترة محدودة، وخاصة في أوقات الذروة من الساعة السادسة إلى الساعة الثانية عشر مساءً، وعليه تؤكد المؤسسة بان تلك الإشكاليات – إن وجدت – سوف تختفي تماما خلال فترة أقصاها أربعة أشهر، وذلك بالتزامن مع استكمال مشاريع التحديث الهامة التي اعتمدتها المؤسسة لتطوير خدمات الانترنت، وتشمل توسيع إمكانيات البوابة اليمنية للإنترنت، وكذا استحداث بوابات انترنت جديدة في كل من الحديدة وعدن إلى جانب البوابة الحالية.