بسبب الجوع وفاة مسنين في دار الرعاية الاجتماعية في العاصمة اليمنية صنعاء

0

حالة مأساوية تعانية دار الرعاية الإجتماعية في العاصمة اليمنية صنعاء, حيث لقى خمسة من نزلاء الدار حتفهم بسبب الجوع الذي لم يتمكنوا من الأكل بسبب انقطاع الميزانية للدار والتي سببت ضجة كبيرة في الوسط اليمني.

هذا وترجع ميزانية دار الراعية الإجتماعية في منطقة صرف شمالي صنعاء للسلطات المحلية بأمانة العاصمة, وبسبب الأوضاع الراهنة وشحة الميزانية وإيقافها تأثرت الدار بشكل كبير مما جعل العديد من غير مأكل ومشرب وكذلك ملابس تقيهم أجواء البرد.

وحتى شهر مايو من العام 2018، كان عدد نزلاء الدار 30 شخصا من فاقدي الأهلية العقلية، قبل أن يقوم نافذون في شهر رمضان الماضي بإدخال 40 شخصا جدد بتوجيه من أمانة العاصمة، من دون تقديم أية دعم لهذه الدار.

وبلغ نزلاء الدار نحو 75 نزيلاً يفتقرون لأبسط مقومات الحياة، فيما تفتقد الإدارة للإمكانيات المالية لتغطية المتطلبات الأساسية.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقراء اكثر

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط