بسبب الجوع وفاة مسنين في دار الرعاية الاجتماعية في العاصمة اليمنية صنعاء

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)

حالة مأساوية تعانية دار الرعاية الإجتماعية في العاصمة اليمنية صنعاء, حيث لقى خمسة من نزلاء الدار حتفهم بسبب الجوع الذي لم يتمكنوا من الأكل بسبب انقطاع الميزانية للدار والتي سببت ضجة كبيرة في الوسط اليمني.

هذا وترجع ميزانية دار الراعية الإجتماعية في منطقة صرف شمالي صنعاء للسلطات المحلية بأمانة العاصمة, وبسبب الأوضاع الراهنة وشحة الميزانية وإيقافها تأثرت الدار بشكل كبير مما جعل العديد من غير مأكل ومشرب وكذلك ملابس تقيهم أجواء البرد.

وحتى شهر مايو من العام 2018، كان عدد نزلاء الدار 30 شخصا من فاقدي الأهلية العقلية، قبل أن يقوم نافذون في شهر رمضان الماضي بإدخال 40 شخصا جدد بتوجيه من أمانة العاصمة، من دون تقديم أية دعم لهذه الدار.

شاهد ايضاً :   تحديث: إختراق صفحة الصحفي محمد جميح ونشر خبر تأييده للحوثيين اخبار اليمن 2/3/2015

وبلغ نزلاء الدار نحو 75 نزيلاً يفتقرون لأبسط مقومات الحياة، فيما تفتقد الإدارة للإمكانيات المالية لتغطية المتطلبات الأساسية.

 





حول كاتب الخبر

كريم سالم

‏‏‏صحفي‏ لدى ‏الصفحة العربية و‏‏صحفى بـ "الصفحة العربية " العربية مصور _ معد أفلام وثائقية_ مدير المشروعات والمتحدث الاعلامى بـ "مركز عمال مصر"_ باحث‏ لدى ‏صحفى‏‏‏

بسبب الجوع وفاة مسنين في دار الرعاية الاجتماعية في العاصمة اليمنية صنعاء

ضع هنا تعليق