التخطي إلى المحتوى

الصفحة العربية متفرقات yp19-03-2013-570042

نجاة الاعلامي البارز في اليمن جميل عزالدين من محاولة اغتيال فاشلة من قبل مجهولين

في طريق الستين في صنعاء , حيث تم اطلاق عليه رصاص لم تصبه .

هذا وكان جميل عزالدين قد اوقف المتواجدين في حفل الافتتاح للحوار الوطني الشامل لقراءة الفاتحه على ارواح شهداء 18 مارس 2011 .

مما ازعج البعض من الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح .

حيث صرح مصدر ان احد اعضاء المؤتمر ذهب الى جميل عزالدين أثناء استراحة وجبة الغداء، وسأله بتهجم قائلا :”من قال لك توقف الناس دقيقة حداد؟”، فرد عليه مقدم الفعالية :”ضميري ثم الرئيس هادي طلب مني ذلك”.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.